النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: يا مسلمين يا مسلمين: كوكب العذاب وصل؛ كوكب العذاب وصل ..

هذا أحد المواقع الثانوية الخاصة بتبليغ دعوة الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني والتي لا تتضمن أية أقسام خاصة ولا رسائل ولا عضويات وبالتالي لا يمكن المشاركة فيها ولا استرجاع الحسابات المفقودة عبرها، يوجد هنا فقط موسوعة البيانات مع الترجمة لبعضها إلى مختلف اللغات، ولا يتواجد الإمام المهدي إلا في الموقع الرسمي الوحيد منتديات البشرى الإسلامية والنبإ العظيم، وهناك يمكنكم التسجيل والمشاركة والمراسلة الخاصة وأهلاً وسهلاً بكم.

مصدر الموضوع
  1. يا مسلمين يا مسلمين: كوكب العذاب وصل؛ كوكب العذاب وصل ..

    مصدر المشاركة
    الإمام ناصر محمد اليماني
    03 - 09 - 1429 هـ
    04 - 09 - 2008 مـ
    11:23 مساءً
    ________



    يا مسلمين يا مسلمين: كوكب العذاب وصل؛ كوكب العذاب وصل ..

    بسم الله الرحمن الرحيم قال الله تعالى: {كَلَّا وَالْقَمَرِ ﴿٣٢﴾ وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ ﴿٣٣﴾ وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ ﴿٣٤﴾ إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ ﴿٣٥﴾ نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ ﴿٣٦﴾ لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ ﴿٣٧﴾} صدق الله العظيم [المدثر].

    وقال تعالى: {وَالْفَجْرِ ﴿١﴾ وَلَيَالٍ عَشْرٍ ﴿٢﴾ وَالشَّفْعِ وَالْوَتْرِ ﴿٣﴾ وَاللَّيْلِ إِذَا يَسْرِ ﴿٤﴾ هَلْ فِي ذَٰلِكَ قَسَمٌ لِّذِي حِجْرٍ ﴿٥﴾ أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِعَادٍ ﴿٦﴾ إِرَمَ ذَاتِ الْعِمَادِ ﴿٧﴾ الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلَادِ ﴿٨﴾ وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ ﴿٩﴾ وَفِرْعَوْنَ ذِي الْأَوْتَادِ ﴿١٠﴾ الَّذِينَ طَغَوْا فِي الْبِلَادِ ﴿١١﴾ فَأَكْثَرُوا فِيهَا الْفَسَادَ ﴿١٢﴾ فَصَبَّ عَلَيْهِمْ رَبُّكَ سَوْطَ عَذَابٍ ﴿١٣﴾ إِنَّ رَبَّكَ لَبِالْمِرْصَادِ ﴿١٤﴾} صدق الله العظيم [الفجر].

    من المهديّ المنتظَر الإمام الثاني عشر من آل البيت المُطهّر الإمام الناصر لما جاء به محمدٌ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - ناصر مُحمد اليمانيّ إلى جميع المسلمين والناس أجمعين، والسلام على من اتّبع الهدى، وبعد..

    يا مسلمين يا مسلمين: توبوا إلى الله متاباً فإنّ كوكب النار والعذاب الأليم وصل ليمرّ بأرضكم فيُمطر عليها مطر نارٍ فيُحرق ويدمِّر ويُعذّب المجرمين عذاباً نُكراً، أقسم بالله الواحد القهّار بأني لا أقول لكم غير الحقّ ولعنة الله على الكاذبين.

    ويا أيّها الناس: لا ملجأَ ولا منجى إلّا الفرار من الله إليه، يا مسلمين: توبوا إلى الله متاباً فإن كنت كاذباً فعليَّ كذبي وإن كنت صادقاً فالأمر خطيرٌ وعسيرٌ على من أبى واستكبر.

    ويا أيّها الناس: إن كوكب العذاب سوف يبدأ بالتّناوش مع أرضكم قبل المرور، وسوف يزداد في رمضان هذا 1429، سوف تشهدون له تأثيراً غير عاديٍّ وأشدَّ مما كان من قبل لعلكم تُصدِّقون بالحقّ.

    يا أيّها الناس: إني لا أُحدِّد بالضبط يوم المرور وكُلُّ ما أعلمه عِلمَ اليقين أنّ كوكب العذاب وصل والله على ما أقول شهيدٌ ووكيل.

    يا أيّها الناس: أقسم بالله الواحد القهّار إني لا أقول لكم ذلك من ذات نفسي وإنه مما علّمني ربّي والله على ما أقول شهيدٌ ووكيل، وقد أراني الله آخر رؤيا لكوكب العذاب فجر الخميس في رمضان 1429:
    [ورأيته كتلةً من جهنم ويُرسل بالشرر على الأرض وكأنّه ألعابٌ ناريةٌ تتفرقع من سطحه، وإذا أنا أنادي وأقول: يا مسلمين يا مسلمين: كوكب العذاب وصل؛ كوكب العذاب وصل، وكان الناس نائمين فلم أستطِع أن أوقظهم غير أني أصرخ وأُكرِّر بكلماتٍ مُكررةٍ في الرؤيا: يا مسلمين يا مسلمين: كوكب العذاب وصل، يا مسلمين يا مسلمين: كوكب العذاب وصل، وكنت أرى المناطق التي يمرّ عليها تشتعل بالحريق. والله على ما أقول شهيدٌ ووكيل]. انتهت الرؤيا بالحقّ.

    وأُقسم بالله بأني لم أعُد أتذكّر كم عدد الرؤى لكوكب العذاب من كثرة ما يُريني الله أنْ أُنذر الناسَ بقدوم كوكب العذاب وأنّه سوف يُظهِرني به على العالمين في ليلةٍ إن كذَّبوا بأمري وأعرضوا عن الحقّ، وكذلك يعكس دوران الأرض فتطلع الشمس من مغربها، ولعنة الله عليّ إن كنت أفتري على الله كذباً، فاتقوا الله يا مسلمين حرامٌ عليكم لماذا لا تُصدِّقوني؟ وأقسم بالله الذي لا إله إلّا هو ربّ السماوات والأرض وربّ العرش العظيم أني لا أقول على الله غير الحقّ فهل من مُدَّكرٍ مُصدقٍ بالبيان الحقّ للذِّكر؟ لا قوة إلّا بالله العلي العظيم.

    يا معشر المسلمين: صدِّقوا أو لا تُصدِّقوا المهم أن تتوبوا إلى الله متاباً لتضمنوا إنقاذكم إذا كان ناصر محمد اليمانيّ من الصادقين، وإن كنت كاذباً فعليَّ كذبي، ومن أظلم ممن افترى على الله كذباً بغير الحقّ؟

    يا ناس يا عالَم: اتقوا الله وفِرُّوا منه إليه، ويا بوش الأصغر: اتقِ الله ولا تُخْفِ على الناس الأمرَ واعترف بالحقّ وإن لم تفعل فلن تجد لك من دون الله ولياً ولا نصيراً، وأقسم بالله العلي العظيم ما تلقَّيتُ خبر كوكب العذاب إلّا من الله الذي أنزل الكتاب ولا أتَّبع أهواءكم شيئاً، يا أيّها الناس: إني أريد لكم النجاة وليس الهلاك، يا أيّها الناس: فِرُّوا من الله إليه وسلوه برحمته أن يُنقذكم فإنّ كوكب العذاب وصل فإنّ كوكب العذاب وصل فإنّ كوكب العذاب وصل، والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ.

    ولماذا لا تُصدِّقوني يا بوش الأصغر وقد تبيَّنَت لكم حقيقة كوكب العذاب؟ فهل رأيتموني أتيت بالبيان الحقّ للقرآن في شأنه من كُتيباتكم؟ بَلْ من القرآن ولم يُصدِّقني حتى المؤمنون بالقرآن! فما هو الحل معكم يا مسلمين؟ ما هي حُجّتكم عليّ حتى لا تصدقون بالحقّ من ربكم؟ فبأيِّ حديثٍ بعده تؤمنون؟

    يا مسلمين يا مسلمين يا مسلمين: إنّ كوكب العذاب وصل ولعنة الله على الكاذبين على الله بغير الحقّ، ولعنة الله على المُعرضين عن الحقّ بعد ما تبيّن لهم أنه الحقّ من ربّهم، أفلا تعقلون؟ ولم أتلقَّ بالضبط يوم مروره بعد ولكني تلقيت آخر خبرٍ هو وصوله بمعنى أنه صار قريباً جداً من أرضكم وأنتم في غفلةٍ معرضون.

    وكيف تعلمون حقيقة هذا النبأ العظيم وسوف أخبركم إن كان حقاً اقترب من الأرض كثيراً فسوف تجدون أرضكم تُعاني من اقترابه بكثرة ما تُسمُّونه بالكوارث الطبيعية وهي بأمرٍ من الله وليس بأمرٍ من ذات الطبيعة أفلا تعقلون؟ بَلْ حتى المسلمون يُسمُّونها كوارثَ طبيعيةً كتسمية الملحدين أفلا تعقلون؟ بَلْ ذلك من العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلّهم يرجعون أو يُحدِث لهم ذكرى.

    يا مسلمين يا مسلمين: توبوا إلى الله متاباً فإن كنت كاذباً فعليّ كذبي وكسبتم رضوان الله عليكم بالتوبة والإنابة إليه، ولكني أقسم بالله الواحد القهّار بأني لا أُخوِّفكم لكي تتوبوا؛ بَلْ الحقّ من ربّ العالمين، ولا قوة إلّا بالله العلي العظيم، إنا لله وإنا إليه لراجعون.

    ويا معشر الأنصار: انسخوا بياني هذا وانشروه بين إخوانكم المسلمين الذين لا يعلمون بهذا النبأ العظيم ليتوبوا إلى الله متاباً فتُنقذونهم من شرِّ مطر النار من كوكب العذاب المُدمِّر، ومن فعل ذلك فأنا أضمن له على الله أن يصرف عنه شرَّ كوكب العذاب، فبلِّغوا عني المسلمين والناس أجمعين رحمكم الله بكل حيلةٍ ووسيلةٍ رضي الله عليكم وأرضاكم وصرف شرَّ كوكب العذاب عنكم إنّ ربّي سميع الدُعاء، فلا تهِنوا في التبليغ وأنذروا المسلمين وعشيرتكم الأقربين ليتوبوا إلى الله متاباً لتضمنوا إنقاذهم من بأس الله الشديد والله على ما أقول شهيدٌ ووكيل.

    يا حي يا قيوم إرحمني وجميع المسلمين وأدخلنا برحمتك في عبادك الصالحين، يا غفور يا ودود يا ذا العرش المجيد يا فعالٌ لما يريد فنحن العبيد لرضوانك، فاهدِنا سُبلَ رضوانك واعفُ عنا واغفر لنا وارحمنا، ووعدك الحقّ وأنت أرحم بعبادك من عبدك، ولو تشاء لهديتَ الناس جميعاً بغير آية العذاب الأليم يا أرحم الراحمين، لقد أريتني إياه مراراً وتكراراً لأُنذِر به الناس وجميع المسلمين ولكني كنت أراه كما أرى الشمس إلّا رؤيا فجر الخميس فقد كان قريباً جداً ورأيته كيف يُمطِر بشررٍ من نارٍ على الأرض فيُحرقها! يا مغيث المستغيثين أَغِثنا برحمتك يا أرحم الراحمين فلا أُغْني عن المسلمين شيئاً وليس لهم سوى رحمتك يا أرحم الراحمين، اللهم إن كنتُ كاذباً مُفترياً عليك بغير الحقّ فاجعلني من أشدّ الناس عذاباً في نار جهنم وإنّ عليّ لعنة الله الخالدة إلى يوم الدين، وإنْ كذَّب المسلمون والناس بالحقّ من ربّهم فأرِهم الحقّ فإنهم لا يعلمون حتى لا تُهلك إلّا الذين لو تبيّن لهم بأني الحقّ من ربّهم لما زادهم البيان الحقّ إلّا رجساً إلى رجسهم ولَما اتخذوا سبيل الحقّ سبيلاً أولئك لا خير فيهم، اللهم فاجتَثَّهم من فوق الأرض كشجرةٍ خبيثةٍ اجتُثّت من فوق الأرض ما لها من قرار، إنك إن تذرهم يُضِلّوا عبادك ولا يلدوا إلّا فاجراً كفاراً، اللهم إنك أنت الخبير بعبادك، اللهم من كنت تعلم منهم بأنه لو يتبيّن له بأنّي المهديّ المنتظَر الحقّ لاتّبع الحقّ اللهم فأَرِه الحقّ حقاً وارزقه اتباعه إنك أرحم بعبادك من عبدك ووعدك الحقّ وأنت أرحم الراحمين.

    وسلامٌ على المرسلين والحمدُ لله ربّ العالمين..
    أخو المسلمين في دين الله الرؤوف الرحيم بالمؤمنين الناصر لخاتم الأنبياء والمرسلين عليه الصلاة والسلام وآله الذليل على المؤمنين؛ الإمام ناصر محمد اليماني.
    ___________________

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-08-2010, 02:30 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •