Imam Nasser Muhammad Al_Yamani
23-12-1438
14-09-2017
A las 9:22 de la mañana
________________________


Del Imam Almahdi Nasser Muhammad Al-Yamani el sabio del libro sagrado al presidente de los Estados Unidos Donald Trump,verdaderamente no digo de Dios excepto la verdad



En el nombre de la gran dicha la más superior a la de los paraísos ,aquella dicha es la satisfacción y complacencia de Dios hacia sus ciervos que vosotros, demonios humanos , odiais .Oh todos aquellos que rechazaban el libro del señor , el sagrado coran y su verídico contenido revelado y lo aborrecían por tener odio a la verdad y querer extinguir la luz de Dios sobre todo el mundo , aquello es el gran coran aunque lo creéis y de ello sois testigos ...

Oh presidente de los Estados Unidos Donald Trump ,has enriquecido la ira de Dios por tu decisión e intención en luchar contra su libro sagrado y pretendes extinguir la luz del Señor, la misericordia del Dios para todo el mundo , que fue revelada , cosa de lo que eres testigo , porque no formas parte de los extraviados sino de los contra quienes dios está airado. Te anuncio a ti y a tus vinculados la llegada del tormento/castigo, y espero que Dios salve de tu maldad a algunos de tus aliados que temen al Señor y te informo a tí junto a tus consocios ,aquellos demonios humanos como tú, que odiaban la satisfacción de Dios y por lo tanto Él aborta sus obras , Estate bien atento Presidente de los Estados Unidos de origen judío a lo que voy a decir empezandolo con el juramento por Dios el todo poderoso que restablece los huesos:

Los huracanes del mar rebosante que os han golpeado fueron causados por la gran íra de Dios contra vosotros por vuestra denegación a creer en el Esperado Guiado durante La era del diálogo antes de la aparición ,por lo tanto, el nuevo castigo será cada vez más severo que el anterior, estaréis testigos de ello hasta que llegue el orden de Dios y sus cuellos estarán sumergidos al sucesor del señor y testificareís que no hay dios excepto Alá y que Mohamed es su mensajero y obedecereís a su sucesor y siervo El Imam Almahdi Nasser Muhammad Al_Yamani y declarareís el arrepentimiento pidiendo perdón al señor, y si desobedeceís os advierto el inmenso severo castigo del Señor a las nueve ,diurna o nocturna , de algún día impreciso que espero que esté pronto. Corred de Dios hacia él y adorad-le solo a Él sin hacerle socios . Dejad de decir que es uno de tres, abstened cristianos por vuestro bien , es único Dios, gloria a Él de lo que le asocian, le adoramos y no distinguimos entre ninguno de sus mensajeros y le somos sumitidos,.Ô Dios he informado y sé testigo de ello y si desobedeis, esperad que yo también espero. Que la paz esté sobre los mensajeros ,alabado sea Dios el Senior del universo.

Sucesor y siervo de Dios el Imam Almahdi Nasser Muhammad Al-Yamani

___________________

اقتباس المشاركة: 269599 من الموضوع: أخبار من محكم الذكر بقلم الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني ..

- 2 -
[ لمتابعة رابط المشاركــــــــة الأصليّة للبيان ]
https://www.mahdi-alumma.com/forum/showthread.php?p=269596

الإمام ناصر محمد اليماني
23 - ذو الحجّة - 1438 هـ
14 – 09 – 2017 مـ
09:22 صباحاً
( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
___________________



من الإمام المهديّ ناصر محمد صاحب علم الكتاب إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حقيقٌ لا أقول على الله إلا الحقّ
..


بسم النعيم الأعظم من نعيم جنات النعيم ذلكم نعيم رضوان الله على عباده الذي أنتم له كارهون يا معشر شياطين البشر يا من كرهتم كتاب الله القرآن العظيم وكرهتم ما أنزل الله فيه من الحقّ ولكنكم للحقّ كارهون وتريدون أن تطفئوا نور الله للعالمين ذلكم القرآن العظيم رغم أنكم به مؤمنون، وأنتم على ذلك من الشاهدين ..

يا أيّها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لقد أثرت غضب الله من أجل كتابه القرآن العظيم بسبب قرارك وعزمك على محاربة كتاب الله القرآن العظيم، وتريد أن تُطفِئ نور الله الذي أنزله رحمةً للعالمين القرآن العظيم نور الله إلى الناس كافةً، وأنت على ذلك من الشاهدين يا أيها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كونك لست من الضالين بل من المغضوب عليهم. وأبشّرك وأولياءك قلباً وقالباً بعذابٍ عظيمٍ وأرجو من الله أن يصرفه عن أوليائك من أصحاب التقية من شرّ ترامب؛ بل أبشّرك وأولياءك مِمّن كانوا على شاكلتك من شياطين البشر الذين كرهوا رضوان الله فأحبط أعمالهم، فاسمع ما أقول يا أيها الرئيس الأمريكيّ من أصل يهوديّ ما سوف أقول مزكّيه بالقسم بالله العظيم من يحيي العظام:

إنّ ما أصابكم من أعاصير البحر المسجور فإنّه من شدّة غضب الله عليكم وإعراضكم عن تصديق المهديّ المنتظَر في عصر الحوار من قبل الظهور، ولن يصيبكم الله بآيةٍ من آيات العذاب التترى إلا وهي أكبر من أختها فكونوا على ذلك من الشاهدين حتى يأتي أمر الله فتظلّ أعناقكم لخليفة الله خاضعةً فتشهدوا أن لا إله إلا الله وأنّ محمداً رسول الله ثم تخضع أعناقكم طاعةً لله وخليفته في الأرض وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وتعلنوا التوبة وتستغفروا الله ربّي وربّكم، وإن أبيتم فأبشّركم بعذاب الله الأشدّ بطشاً الساعة التاسعة تماماً في يومٍ ما ليلاً أو نهاراً وعسى أن يكون قريباً، ففروا من الله إليه، واعبدوه وحده لا شريك له، ولا تقولوا إنّ الله ثالث ثلاثة، انتهوا خيراً لكم يا معشر النصارى؛ بل هو إلهٌ واحدٌ سبحانه عمّا يشركون، ونحن له عابدون لا نفرّق بين أحدٍ من رسله، ونحن له مسلمون، اللهم قد بلغت اللهم فاشهد. فإن أعرضتم فانتظروا إني معكم من المنتظرين، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..

خليفة الله وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
____________