بـــيانــات هـــامّـة وعــــاجــلة

العربية  فارسى  اردو  English  Français  Español  Türk  Deutsh  Italiano  русский  Melayu  Kurdî  Kiswahili

تحذيرٌ إلى كافة المؤمنين بالله ثم ألبسوا إيمانهم بظلمِ الشرك بالله؛ إنّ الشرك لظلمٌ عظيمٌ

Warning to the entire believers in Allah then they cover their belief with wrongdoing of association with Allah; indeed polytheism is a grievous injustice

The Awaited Mahdi is calling to the global peace among the human populations

The fact of Planet-X, the planet of chastisement from the decisive Book as a reminder to the possessors of understanding-minds

A brief word about The Insolent (Antichrist) the Liar Messiah

Donald Trump is an enemy to the original American people, and an enemy to all Muslim and Christian people and their Governments, and an enemy to human populations altogether except the human satans the extremest ones in satan’s party

عــــاجل: تحذيرٌ ونذيرٌ لكافة البشر

تذكيـرٌ من محكم الذّكر لصُنّاع القرار من المسلمين

الإمام المهديّ يعلن غرّة الصيام الشرعيّة لعامكم هذا 1439 بناء على ثبوت هلال رمضان شرعاً

الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه

سوف تدرك الشمس القمر أكبر وأكبر في هلال رمضان لعامكم هذا 1439 تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني

إعلان مفاجأةٌ كبرى إلى كافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخّر، والأمر لله الواحد القهار

صفحة 13 من 15 الأولىالأولى ... 31112131415 الأخيرةالأخيرة
النتائج 121 إلى 130 من 142

الموضوع: الخبر المختصر عن حقيقة اسم المهدي المنتظر

  1. الترتيب #121 الرقم والرابط: 144451 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    4,911

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ورضوانه وبعد,

    ايها الاخ احمد الملا اولا انه لم يكفرك احد بل اخبروك انك صاد عن الدعوة ,وليس ذلك لكثرة اسئلتك بل لتجاهلك للاجابات والبيانات التي وضعها الانصار لك
    فانت تريد من الانصار ان يردوا عليك من انفسهم وهم ليسوا معصومون من المعصية ,وليس لديهم البيان انما هو للامام فقط لان الله تعالى لم يعلمنا ما علمه وانما نحن ننقل لك من نوره الينا .
    وانت ليس لديك دجاجة وانما سألت لانك تظن والله نهانا عن الظن لان بعضه اثم فتظن كما تبين لكم علومكم التي لم يحفظها الله من التحريف بان الامام لديه علم الغيب , واعلم بان الله سوف يسخر للامام جنودا من البعوضة فما فوقها عند التمكين .
    ومن طريقة حديثك ولحن القول فانت العراقي العربي او احد مقلدي الصرخي او ربما الصرخي نفسه
    واقول لكم ولجميع الناس اجمعين ان الله هو من اختار الامام وليس للامام من امر ربه من شيء , وان كل طائفة من طوائف المسلمين تريد امام يرضي تطلعاتها ويوافق ما ورد من علمائها وكل ذلك لا لتثبتوا الحق بل لتثيتوا انكم انتم على الحق , والحق ان لا تتفرقوا وتتركوا امر حساب العباد على خالقهم فليس لكم من حسابهم من شيء وان تصلحوا انفسكم التي سوف يسالكم الله عنها فقط فقط فقط
    وجميعكم تركتم الاهم وهو كتاب الله وحبله المتين فماذا امرنا الله في كتابه ؟ والجواب من محكم الكتاب

    قال تعالى :
    وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّـهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّـهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىٰ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّـهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ ﴿آل عمران: ١٠٣﴾
    قال تعالى :
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّـهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّـهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّـهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَٰلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا ﴿النساء: ٥٩﴾
    وان قال لكم الامام انه يجب عليكم طاعته لانه الامام الثاني عشر خليفة الله في الارض وانه عليكم ان تتبعوا الائمة ولاة الامر لتهتدوا , وانكم تشركون بالله رسوله الكريم فتجعلون له شفاعة من دون الله لقلتم انه شيعي , وان قال لكم يا معشر الشيعة انكم تبالغون في حب الائمة فتصلوا الى مرحلة الشرك لقلتم انه سني , وان ادركتم انه لا ينحاز الى طائفة لقلتم جاء ليخلق الفتنة بين الناس
    فهل امامك الذي تريد يعلم باي ارض يموت سبحان الله عما يصفون

    فهل حصلت على البركة التي تريد ؟ ام مازالت في ضالال بعيد !
    والسلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين

  2. الترتيب #122 الرقم والرابط: 144452 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    May 2014
    المشاركات
    20

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البصيرة مشاهدة المشاركة
    بذمتك ياخونا هذه اسئلة....انا لله وانا اليه راجعون.
    ما صار مهدي بالقران العظيم... هذا صار طبيب بيطري يعنى واحد من قبل يجي للامام علي رضى الله عنه ويقول له كم شعره فى لحيتى وانت جاي تزايد عليه اليوم وتسأل ماهو مرض دجاجتى!!!!الشكوي لله
    وافترض ان شخصا اجابك على هذا السؤال : هل ستذهب الى المراجع وتقول هو المهدي بالحق والحقيق. فيسالوك وكيف عرفت : هل علم التاويل كجده الامام علي رضى الله عنه. سيكون جاوبك سالته انا اريد ولم ياتي حسب ما اريد بس جاوب وبين مرض دجاجتى. فيسالوك وماذا عن الخرفان هل يعرف مرضهم؟؟ الشكوى لله[/size][/color]
    والسؤال الثاني كالاول: الشكوى لله....
    انتم منتظرين حاوي يطلع البيضه من الحجر ..... لاحول ولاقوة الابالله. وليس امام هدي يهدي بالقران العظيم الى صراط مستقيم
    انا لا علاقة لي بالمراجع هل انا اتناقش بالنيابة عن المراجع ؟؟ لا والله انا اناقشكم وابحث عن الحقيقة لي وليس لغيري اثبتوا حجتكم علي بما طلبت منكم .... افهم السؤالي اريد الجواب لي وانا اقول لك الجواب حجة علي انا فقط واقسم بالله العلي العظيم لو اعطيتني الجواب على الاسئلة 1و2 الان اكون من اتباعكم واتباع ناصر محمد ولكن ان عجز عن الجواب فاعذرني ...

  3. الترتيب #123 الرقم والرابط: 144457 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    May 2014
    المشاركات
    20

    افتراضي

    هذا تهرب واضح جدا ودليل عجز امامكم عن اثبات مهدويتكم

  4. الترتيب #124 الرقم والرابط: 144460 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    420

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد الملا مشاهدة المشاركة
    ...انا الانسان البسيط للعلم انا لا ادعي العلم ولا اعلمية وانما انا اسان مكلف بسيط باحث عن الحق وقد اغلقتم ابوابكم بوجه الباحثين وان غد لناظره قريب ..
    سؤالين اخيرين هما :
    1- هل يعلم مهديكم ناصر محمد ماهو سبب مرض دجاجتي وماهي علتها ( بما انه مهدي ومام وله الولاية على كل مخلوق بعد الله ) وهذا سؤال سابق لي لم يجيب عليه اي منكم وبما انه يعلم منطق الطير اقسم بالله السؤال ليس استهزاء ؟؟!!
    2- لو كان ناصر محمد هو المهدي هل يعرف اسمي الثلاثي ؟؟ ومن اي بلد ومنطقة ومحافظة بالتحديد ؟؟ واسهل عليه انا من العراق فاريد منه فقط ان يعطي اسمي الثلاثي واي محافظة اسكن واي منطقة بهذه المحافظة ؟؟
    اتحداه واتحداكم جميعا ان يعرف الجواب عل هذه الاسئلة ؟؟ لو كان هو المهدي حقا فليجيب ؟؟
    ...عسى ان احصل على الجواب وتحصل البركة .. اني منتظر الجواب
    جوابك: سلام عليكم لا نبتغي الجاهلين

  5. الترتيب #125 الرقم والرابط: 144463 أدوات الاقتباس نسخ النص
    العبادي غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    269

    افتراضي

    بسم الله والصلاة علي رسل الله والصالحين .
    ويا أبو الدجاجة إليك قوله تعالي :
    قُلْ لَا أَقُولُ لَكُمْ عِنْدِي خَزَائِنُ اللَّهِ وَلَا أَعْلَمُ الْغَيْبَ وَلَا أَقُولُ لَكُمْ إِنِّي مَلَكٌ ۖ إِنْ أَتَّبِعُ إِلَّا مَا يُوحَىٰ إِلَيَّ ۚ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الْأَعْمَىٰ وَالْبَصِيرُ ۚ أَفَلَا تَتَفَكَّرُونَ ... صدق أعز من قائل .



    هل يستوي الأعمي والبصير ولكن لا تتفكرون فلا تزغ عن الحق فتعمي بصيرتك

  6. الترتيب #126 الرقم والرابط: 144465 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    776

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد الملا مشاهدة المشاركة
    انا لا علاقة لي بالمراجع هل انا اتناقش بالنيابة عن المراجع ؟؟ لا والله انا اناقشكم وابحث عن الحقيقة لي وليس لغيري اثبتوا حجتكم علي بما طلبت منكم .... افهم السؤالي اريد الجواب لي وانا اقول لك الجواب حجة علي انا فقط واقسم بالله العلي العظيم لو اعطيتني الجواب على الاسئلة 1و2 الان اكون من اتباعكم واتباع ناصر محمد ولكن ان عجز عن الجواب فاعذرني ...
    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على الانبياء والمرسلين وآلهم الطاهرين وعلى خليفة الله وعبده وجميع انصار الله في العالمين.
    اخي الكريم احمد الملا انا اشهد لله شهادة الحق اليقين ان الامام عليه السلام لا يملك جوابا على السوالين فلن يعرف اسمك الثلاثي ولا بمرض دجاجتك الا ان اخبرته انت باسمك او ان سبب مرض دجاجتك موجود في القرآن فحينها سيجيبك الامام على السوالين فلا تعتذر منا عن عدم اتباعك وتصديقك فليس من حسابنا عليك من شيء وما علينا الا البلاغ وقد وصلتك الدعوة وجيء بك الى المنتدى وسالت وتم الرد عليك ببيانات القرآن من الانصار ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ,, قال تعالى :

    { قُل لَّا أَقُولُ لَكُمْ عِندِي خَزَائِنُ اللَّـهِ وَلَا أَعْلَمُ الْغَيْبَ وَلَا أَقُولُ لَكُمْ إِنِّي مَلَكٌ ۖ إِنْ أَتَّبِعُ إِلَّا مَا يُوحَىٰ إِلَيَّ ۚ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الْأَعْمَىٰ وَالْبَصِيرُ‌ ۚ أَفَلَا تَتَفَكَّرُ‌ونَ ﴿٥٠وَأَنذِرْ‌ بِهِ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَن يُحْشَرُ‌وا إِلَىٰ رَ‌بِّهِمْ ۙ لَيْسَ لَهُم مِّن دُونِهِ وَلِيٌّ وَلَا شَفِيعٌ لَّعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ ﴿٥١وَلَا تَطْرُ‌دِ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَ‌بَّهُم بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِ‌يدُونَ وَجْهَهُ ۖ مَا عَلَيْكَ مِنْ حِسَابِهِم مِّن شَيْءٍ وَمَا مِنْ حِسَابِكَ عَلَيْهِم مِّن شَيْءٍ فَتَطْرُ‌دَهُمْ فَتَكُونَ مِنَ الظَّالِمِينَ ﴿٥٢} صدق الله العظيم (الانعام)
    فاغتنم هذه الفرصة وهي من اعظم ما من الله به عليك , وغيرك والله ما زالوا لم تصلهم دعوة المهدي المنتضر ناصر محمد اليماني ولم يعثروا على الموقع المبارك فاحمد الله ان اعثرك عليه وتدبر البيان بتاني وصمت وتجرد من من ماعلق بك من تركة الاباء وتصور نفسك انك في عصر التنزيل للقرآن , امامك آيات كتاب الله المحكمات هن حجة لله على عباده ! ولا تشترط الايمان والاتباع بطلب المعجزات وتقسم الايمان المغلظة انك ستؤمن ان جائتك فالمعجزات لم تكن يوما سبب للايمان والاتباع وانما الايمان يكون بالمجاهدة في طلب الحق والبحث عنه والانابة الى الله بان يتم عليك نعمته ويصطفيك فتكون من احبابه فيمدك بروح منه يلقيه في قلبك فيسقيك شربة من نعيم رضوانه لا تهناء بعدها ابدا بكل نعيم الدنيا والآخرة لان كل نعيم وملكوت الدنيا ولآخرة وان آتاك الله اياه لن تجده يشبه مذاقه مذاق الشربة الاولى فتجد نفسك تضل تجاهد وتسعى في حياتك وبعد مماتك حتى تحصل على مرادك النعيم الاعظم رضوان نفس الله على عباده وهذا معنى قولنا اننا لن نرضى حتى يرضى الله في نفسه . فتدبر حبيبي في الله هذا البيان واقراه لترى ان سبل الهداية ليست بيد البشر كما ادعى الكافرين واقسموا بالله لان اعادهم الله الى الحياة الدنيا ليكونون من المهتدين ! بل الهداية هي بيد الله يهدي من اراد الهدى من عباده واناب اليه وكان حقا على الله بعدها ان يهدي اليه من ينيب .

    اقتباس المشاركة: 51394 من الموضوع: ردود الإمام على نسيم وطريد وعلم الجهاد: دحض الشُبهات بحُجة وإثبات ..






    - 21 -

    الإمام ناصر محمد اليماني
    08 - 02 - 1430هـ
    04 - 02 - 2009 مـ
    10:06 مساءً
    ــــــــــــــــــــ



    { إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ لِّلْعَالَمِينَ ﴿٢٧﴾ لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَسْتَقِيمَ ﴿٢٨﴾ }
    صدق الله العظيــــم ..


    بسم الله الرحمن الرحيم، وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله ربّ العالمين، وبعد..
    حقيق لا أقول على الله غير الحقّ لمن شاء منكم أن يستقيم، ولكنكم لن تحققوا ما شئتم على الواقع الحقيقي ما لم يشأ الله ربّ العالمين، ويا علم الجهاد فلا يزال لدينا الكثير والكثير من السُلطان على فتوى علم الهدى في مُحكم القرآن العظيم أنّ المشيئة الاختياريّة جعلها الله بيد العبد وتحقيق المشيئة على الواقع بيد الربّ وحده لا شريك لله وقال الله تعالى:
    {وَلَوْ تَرَىَ إِذْ وُقِفُواْ عَلَى النَّارِ فَقَالُواْ يَا لَيْتَنَا نُرَدُّ وَلاَ نُكَذِّبَ بِآيات رَبِّنَا وَنَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ} صدق الله العظيم [الأنعام:27].

    ومن ثم انظر للردّ عليهم من ربّهم قال الله تعالى:
    {وَلَوْ رُدُّوا لَعَادُوا لِمَا نُهُوا عَنْهُ وَإِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:28].

    والسؤال الذي يطرح نفسه هو هل معقول أنّ هؤلاء الذين وقفوا على النار لكاذبون وقالوا بألسنتهم ما ليس في قلوبهم أن لو يردهم الله أنهم سوف يعملون ما يحبه الله ويرضاه؟ والجواب كلا، بل يعتقدون لو يردهم الله إلى الدنيا أنهم سوف يعملون الأعمال الصالحة كما أمرهم ربهم غير ما كانوا يعملون، ولكني أُشهد الله لو رُدّوا لعادوا لما نهوا عنه وإنهم لكاذبون بهذه العقيدة الباطلة. والسؤال هو لماذا سوف يعودون لما نهوا عنه؟ والجواب: إنه بسبب جهلهم في علم الهدى أنّ العبد لا يستطيع أن يُحقق مشيئته الاختياريّة ما لم يشأ الله له تحقيق ذلك على الواقع الحقيقي، إذاً المشيئة الاختياريّة إنما هي سبب من الإنسان، وبما أنّ الله جعل لكل شيء سبباً فهل إذا ضربتم في الأرض لطلب الرزق وشئتم الرزق فهل ترون أنكم سوف تحققون ما تشاؤون فتحصلون على الرزق ما لم يشأ الله لكم ذلك من لحظة أن فكرتم أين تجدون رزقكم فتوكلتم على الله؟ ومن يتوكل على الله فهو حسبه، ومن ثم يهدكم الله إلى سبيل رزقكم. إذاً الأسباب لن تنفع شيئاً ما لم تتدخل قدرة الربّ لتحقيق المشيئة على الواقع الحقيقي يا علم الجهاد، فما خطبك لا تفقه قولاً؟ وتذهب إلى متاهاتٍ لا تخرج بها بنتيجةٍ من قولك المشيئة التكوينيّة والملكوتيّة! وما شأنك بما يشاء الله في ملكوته؟ فنحن نتكلم عن علم الهدى ونفتي أنه لا بدّ من اتخاذ السبب ليهدينا الله إلى الصراط المُستقيم وهذا السبب هو المشيئة الاختياريّة ويريد العبد أن يرزقه الله الهدى ولكن هذه المشيئة الاختياريّة إنما هي سببٌ مثلها كمثل سبب الرزق، ولكن لن تُرْزَق ما لم يرزقك الله.
    إذا المشيئة الإراديّة للإنسان لا تُسمن ولا تُغني من جوع ما لم يَشأ الله لعبده تحقيق ذلك على الواقع الحقيقي. فانظر لعقيدة أصحاب النار التي كذبهم الله أن يستطيعوا أن يُحققوها على الواقع الحقيقي، وبسبب جهلهم أنّ التحقيق بيد الله حتماً فسوف يعودون لما نهوا عنه وإنهم لكاذبون بهذه العقيدة الباطلة، والآية واضحة وجلية وقال الله تعالى: {وَلَوْ تَرَىَ إِذْ وُقِفُواْ عَلَى النَّارِ فَقَالُواْ يَا لَيْتَنَا نُرَدُّ وَلاَ نُكَذِّبَ بِآيات رَبِّنَا وَنَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ} صدق الله العظيم [الأنعام:27].

    وهذه المشيئة الاختياريّة التي نقصدها من أوّل الحوار في علم الهدى أنها بيد العبد، وبقي الأهم وهو تحقيق المشيئة على الواقع الحقيقي بالعمل الصالح، وهذه المشيئة هي بيد الربّ، ولكنهم يجهلون ذلك وقالوا:
    {أَوْ نُرَدُّ فَنَعْمَلَ غَيْرَ الَّذِي كُنَّا نَعْمَلُ} صدق الله العظيم [الأعراف:53].

    وهذه عقيدة باطلة لأنهم لا ولن يستطيعوا تحقيق ذلك ما لم يشأ الله لهم تحقيق مشيئتهم على الواقع الحقيقي، وبسبب جهلهم لذلك أفتاكم الله بقوله تعالى:
    {وَلَوْ رُدُّوا لَعَادُوا لِمَا نُهُوا عَنْهُ وَإِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:28].

    إذاً الهُدى والإيمان يتنزل من الرحمن إلى القلب المُنيب الباحث عن الحقّ فيريه الله أنه الحقّ وما دونه باطل.

    ولن أُعرض عن الآيات التي يوردها علم الجهاد كما يُعرض عن الآيات التي يوردها ناصر محمد اليماني، كلا؛ بل سوف أفسّرها خيراً منه وأحسنَ تأويلاً، فيذهب سلاحه من يده إلى جانب الحقّ، وأرى علم الجهاد يُحاج بقول الله تعالى:
    {وَلَوْ أَنَّنَا نَزَّلْنَا إِلَيْهِمُ الْمَلآئِكَةَ وَكَلَّمَهُمُ الْمَوْتَى وَحَشَرْنَا عَلَيْهِمْ كُلَّ شَيْءٍ قُبُلاً مَّا كَانُواْ لِيُؤْمِنُواْ إِلاَّ أَن يَشَاءَ اللّهُ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَهُمْ يَجْهَلُونَ} [الأنعام:111].

    {وَمَا تَشَاؤُونَ إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيماً حَكِيماً} [الإنسان:30].

    والجاهل عن البيان الحقّ سوف يظنّ أنّ علم الجهاد أتى بسُلطانٍ مُحكمٍ بيّنٍ من القرآن العظيم، حتى إذا جاء بيان ناصر محمد اليماني ومن ثم يتبيّن للذين يريدون الحقّ أنه الحقّ من ربّهم هو ما جاء في بيان ناصر محمد اليماني، وإلى البيان الحقّ عن سبب عدم إيمانهم مهما جاء من المُعجزات:

    وذلك بسبب عقيدتهم الباطلة في أنفسهم أنّ لو يؤيد الله رسوله بالمُعجزات فإنّهم سوف يؤمنون بلا شكٍّ أو ريبٍ، وهذه عقيدة باطلة. ولذلك لا ولن يُحقق الله لهم مشيئتهم شيئاً من بعد إرسال المُعجزات نظراً لأنهم يجهلون أنّ الله يحول بينهم وبين قلوبهم إذاً لن يهتدوا أبداً بسبب هذه العقيدة الباطلة، وهي عقيدتهم بأنهم سوف يوفون بما شاءوا ووعدوا به فور حدوث المُعجزة ويظنون أن لو يبعث الله آيات التصديق مع رُسله بأنهم سوف يؤمنون فوراً وهذه عقيدةٌ باطلةٌ لن يتحقق من مشيئتهم شيء مهما أرسل الله من آيات التصديق. قال الله تعالى:
    {وَأَقْسَمُوا بِاللَّهِ جَهْدَ أَيْمَانِهِمْ لَئِنْ جَاءَتْهُمْ آية لَيُؤْمِنُنَّ بِهَا قُلْ إِنَّمَا الآيات عِنْدَ اللَّهِ وَمَا يُشْعِرُكُمْ أَنَّهَا إِذَا جَاءَتْ لا يُؤْمِنُونَ (109) وَنُقَلِّبُ أَفْئِدَتَهُمْ وَأَبْصَارَهُمْ كَمَا لَمْ يُؤْمِنُوا بِهِ أوّل مَرَّةٍ وَنَذَرُهُمْ فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ (110) وَلَوْ أَنَّنَا نَزَّلْنَا إِلَيْهِمْ الْمَلائِكَةَ وَكَلَّمَهُمْ الْمَوْتَى وَحَشَرْنَا عَلَيْهِمْ كُلَّ شَيْءٍ قُبُلا مَا كَانُوا لِيُؤْمِنُوا إِلا أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ يَجْهَلُونَ (111)} صدق الله العظيم [الأنعام].

    أفلا ترون أنّ المشيئة الاختياريّة لا ولن تتحقق على الواقع العملي ما لم يشأ الله ربّ العالمين؟ وليس كما تعتقد يا علم الجهاد أنّ المشيئة الاختياريّة إشراكٌ بقدرات الربّ سبحانه وإنك لمن الخاطئين. وتبيّن فتوى ناصر محمد اليماني أنها الحقّ وأنّ المشيئة الذاتيّة للعبد لا ولن يتحقق منها شيء إذا اعتقد العبد أنه سوف يفي بما وعد وأنهم لن يؤخروا التصديق والاتّباع إلا إلى وصول معجزات التصديق ومن ثم يصدقون ويتبعون، وهذه عقيدةٌ باطلةٌ لأن تحقيق المشيئة بيد الله. إذاً يا علم الجهاد إنّ المشيئة الاختياريّة التي استكبرتها أن تكون بيد العبد قد علمنا أنها لا قيمة لها ما لم يتم تحقيقها على الواقع، فانظر للذين قالوا لئن أتانا الله من فضله لنصدقنّ ونكوننّ من المُحسنين وكانوا جازمين أنه لن يؤخرهم عن الإحسان إلا أن يأتيهم الله من فضله وهذه عقيدةٌ باطلةٌ، وكلا ولا ولن يتحقق ما يشاؤون بسبب عقيدتهم الباطلة أنهم سوف يفعلون ذلك بلا شكٍّ أو ريبٍ، وذلك لأنهم يجهلون أنّ تحقيق المشيئة الاختياريّة بيد الربّ وليس لهم من الأمر شيء إلا الاختيار ثم الإنابة للربّ ليثبّت القلب على تحقيق ما وعدوا به ربّهم حين يأتيهم من فضله؛ ما لم فسوف يأتيهم الله من فضله ومن ثم يصرف قلوبهم فيخلفوا الله ما وعدوه بسبب العقيدة الباطلة في أنفسهم باليقين في أنفسهم أنهم سوف يحققون ذلك. وقال الله تعالى:
    {وَمِنْهُمْ مَنْ عَاهَدَ اللَّهَ لَئِنْ آتَانَا مِنْ فَضْلِهِ لَنَصَّدَّقَنَّ وَلَنَكُونَنَّ مِنَ الصَّالِحِينَ (75) فَلَمَّا آتَاهُمْ مِنْ فَضْلِهِ بَخِلُوا بِهِ وَتَوَلَّوْا وَهُمْ مُعْرِضُونَ (76) فَأَعْقَبَهُمْ نِفَاقًا فِي قُلُوبِهِمْ إِلَى يَوْمِ يَلْقَوْنَهُ بِمَا أَخْلَفُوا اللَّهَ مَا وَعَدُوهُ وَبِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ (77)} صدق الله العظيم [التوبة].

    وهذا تصديق بفتوانا بالحقّ أنّ تحقيق المشيئة الفعليّة هي بيد الربّ مهما شاء الإنسان ومهما أراد، فأنت تُريد وأنا أُريد والله يفعلُ ما يُريد، ولن يتم تحقيق المشيئة الفعليّة إلا أن يشاء الله ربّ العالمين.


    ويا معشر الأنصار، إن الاختلاف بيني وبين علم الجهاد هو في عدم الفصل بين المشيئتين، مشيئة العبد ومشيئة الربّ سُبحانه، فأمّا علم الجهاد فجعلها مشيئةً واحدةً وأفتى بأنها لله جميعاً المشيئة الاختياريّة والمشيئة الفعليّة وليس للعبد أي دخل في ذلك، إذاً يا قوم لماذا يُحاسب الله عباده وهو لا يُكلف نفساً إلا وسع قُدرتها فإذا لم يجعل لها قدرةَ الاختيار فلماذا يُحاسبها يا علم الجهاد فيدخلها نار جهنم؟ وسوف أضرب لك على ذلك مثلاً يا علم الجهاد، لو قال الله لك يا علم الجهاد ارفع ذلك الجبل على رأسك ومن ثم ذهبت ولم تستطيع أن ترفعه، فإن عذبك الله بسبب عدم رفعه أفلا ترى ذلك ظلماً من ربك سُبحانه لو فعل لأنه لم يخوّل لك القدرة على تنفيذ أمره؟ إذاً يا علم الجهاد إن سبب مُحاسبة الله لعباده في سوء الاختيار لأنّه خوّلهم القدرة على الاختيار إما شاكراً وإما كفوراً، ومن اختار ما يرضي الله صرف الله قلبه إلى ما يحبه الله ويرضاه وحبب الله ذلك العمل الصالح إلى أنفسهم وزينه في قلوبهم. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَلَكِنَّ اللَّهَ حَبَّبَ إِلَيْكُمُ الإِيمَانَ وَزَيَّنَهُ فِي قُلُوبِكُمْ وَكَرَّهَ إِلَيْكُمُ الْكُفْرَ وَالْفُسُوقَ وَالْعِصْيَانَ أُوْلَئِكَ هُمُ الرَّاشِدُونَ} صدق الله العظيم [الحجرات:7].

    ولكن الله لا يُزين للذين كفروا الكفر والفسوق والعصيان وذلك لأنّ الله لا يرضى لعباده الكفر والفسوق والعصيان، ولكن الله وبسبب إعراضهم جعل للشيطان عليهم سُلطاناً فهو وليهم الباطل والشيطان بدوره زيّن في قلوبهم الكفر والفسوق والعصيان. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَهُوَ وَلِيُّهُمُ الْيَوْمَ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ} صدق الله العظيم [النحل:63].

    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدَّهُمْ عَنِ السَّبِيلِ فَهُمْ لا يَهْتَدُونَ} صدق الله العظيم [النمل: 24].
    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:43].

    وذلك لأنّ الله جعل للشيطان عليهم سُلطاناً بسبب إعراضهم. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {اسْتَحْوَذَ عَلَيْهِمُ الشَّيْطَانُ فَأَنْسَاهُمْ ذِكْرَ اللَّهِ أُولَئِكَ حِزْبُ الشَّيْطَانِ أَلَا إِنَّ حِزْبَ الشَّيْطَانِ هُمُ الْخَاسِرُونَ (19)} صدق الله العظيم [المجادلة].

    وليس شيطاناً واحداً، بل كُل معرضٍ يقيّض الله له قريناً شيطاناً رجيماً. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَمَنْ يَعْشُ عَنْ ذِكْرِ الرَّحْمَانِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ (36) وَإِنَّهُمْ لَيَصُدُّونَهُمْ عَنْ السَّبِيلِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ مُهْتَدُونَ (37) حَتَّى إِذَا جَاءَنَا قَالَ يَالَيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ بُعْدَ الْمَشْرِقَيْنِ فَبِئْسَ الْقَرِينُ (38)} صدق الله العظيم [الزخرف].

    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {قَالَ قَرِينُهُ رَبَّنَا مَا أَطْغَيْتُهُ وَلَكِنْ كَانَ فِي ضَلَالٍ بَعِيدٍ (27) قَالَ لَا تَخْتَصِمُوا لَدَيَّ وَقَدْ قَدَّمْتُ إِلَيْكُمْ بِالْوَعِيدِ (28) مَا يُبَدَّلُ الْقَوْلُ لَدَيَّ وَمَا أَنَا بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ (29) يَوْمَ نَقُولُ لِجَهَنَّمَ هَلِ امْتَلَأْتِ وَتَقُولُ هَلْ مِنْ مَزِيدٍ (30)} صدق الله العظيم [ق].

    ولله الحُجة البالغة فاتبعوني أهدكم بالذكر صراط العزيز الحميد بصيرة من الله لرسوله والتابعين. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَاسْتَمْسِكْ بِالَّذِي أُوحِيَ إِلَيْكَ إِنَّكَ عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (43) وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَكَ وَلِقَوْمِكَ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ (44)} صدق الله العظيم [الزخرف].

    الداعي إلى صراط العزيز الحميد بالقرآن المجيد خليفة الله الإمام ناصر مُحمد اليماني.
    ــــــــــــــــــــ


    ((وَعَدَ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللَّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ. ))

  7. الترتيب #127 الرقم والرابط: 144472 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية فاطمة الزهراء
    فاطمة الزهراء غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار (رحمها الله)
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    1,361

    Smile السلام عليك يا رسول الله محمّد يا حبيب قلوبنا وعلى ناصرك بالحقّ خليفة الله الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني وسلم تسليما وسلام على المرسلين

    بسم الله الرّحمن الرّحيم، والصّلاة والسّلام على كافّة الأنبياء والرّسل لا نفرّق بين أحدٍ من رسله
    وأصلّي وأسلّم عليهم أجمعين وآلهم الطّيبين الطّاهرين والتّابعين لهم الّذين استجابوا لدعوتهم في الأوّلين وفي الآخرين إلى يوم الدّين
    وسلام طيّب للنّاصر للإسلام ولنبيّه سيّدنا محمد صلّى الله عليه وآله وسلم تسليما الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني عبد النّعيم الأعظم العبد الصّالح الحاضر وأهدى الرّايات رايتك وأعظم الغايات غايتك. أمّا بعد..

    سلام الله عليكم أيّها الأحبّة ورحمة الله تعالى وبركاته وعظيم نعيم رضوانه ولن نرض حتّى يرضى حبيب قلوبنا الأعظم
    وعهدا عنه لن نحيد وجزى الله عنّا حبيبنا الغالي بإرضائه.


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد الملا
    اولا يا رضوان الله اكبر اتهمتني تهم غريبة وعجيبة وهي بنفس الوقت تكشف عن خلق واخلاق من تربوا تربية جيدة من مهديهم ناصر محمد
    فاخلاق الرسول واخلاق اهل البيت واخلاق المهدي واخلاق اتباعه من المستحيل ان تصل لمستوى الاخلاق الذي عندك لانك كفرتني ووصفتني بالشيطان والسبب هو كثرة أسألتي ؟!!
    ثانيا كل مطارحتمموه من اجوبة ليست اجوبة على اسألتي وانما تاتون بكلام وتؤولون القرآن بما يتناسب مع طرحكم واذا نقض على طرحكم تصفون الانسان بما وصفتني به الان ... لكن لك ولكل اتباع ناصر محمد وللناس اجمعين ممن يقرأ وياهد كلامي هذا عهدا ووعدا اني سوف اناقش دعوتكم الضالة المضلة الكاذبة (وهذا ما توصلت اليه من خلال اللا اجوبة التي طرحتموها على اسألتي ) وانقاشها قضية قضية مسألة مسألة وسأثبت للعالم اجمع بطلان دعوتكم بالادلة العقلية المبسطة انا الانسان البسيط للعلم انا لا ادعي العلم ولا اعلمية وانما انا اسان مكلف بسيط باحث عن الحق وقد اغلقتم ابوابكم بوجه الباحثين وان غد لناظره قريب .....
    سؤالين اخيرين هما :
    1- هل يعلم مهديكم ناصر محمد ماهو سبب مرض دجاجتي وماهي علتها ( بما انه مهدي ومام وله الولاية على كل مخلوق بعد الله ) وهذا سؤال سابق لي لم يجيب عليه اي منكم وبما انه يعلم منطق الطير اقسم بالله السؤال ليس استهزاء ؟؟!!
    2- لو كان ناصر محمد هو المهدي هل يعرف اسمي الثلاثي ؟؟ ومن اي بلد ومنطقة ومحافظة بالتحديد ؟؟ واسهل عليه انا من العراق فاريد منه فقط ان يعطي اسمي الثلاثي واي محافظة اسكن واي منطقة بهذه المحافظة ؟؟
    اتحداه واتحداكم جميعا ان يعرف الجواب عل هذه الاسئلة ؟؟ لو كان هو المهدي حقا فليجيب ؟؟
    والنتيجة معروفة طعا وتهربا من الجواب سوف تنشرون موضوع ( نسخ ولصق) لكلامه عبارة عن سفسطة ولف ودوران وايات قرآنية بعيدة عن السؤال تكفرون بها السائل والمستفهم ..
    لكن مع هذا انتظر الجواب عسى ان احصل على الجواب وتحصل البركة .....
    اني منتظر
    الجواب


    تابع من تشابهت قلوبكم ردّ صاحب علم الكتاب صلى الله عليه وآله وسلم

    اقتباس المشاركة: 144468 من الموضوع: إلى مَن ننسب أخطاء إمامكم المهدي ؟


    ألا والله الذي لا إله غيره لن تزيدك بيانات الإمام المهدي للقرآن العظيم إلا رجساً إلى رجسك، وأعدك والأنصار لأخرسن لسانك بالحقّ وألجمك إلجاماً وأهيمن عليك بسلطان العلم المبين. وقد حاورتنا من قبل وليس غريباً علينا مكرك لتصدّ عن الحقّ صدوداً وكنت لآيات الله عنيداً، فنحن لك لبالمرصاد ونحن متابعون ردود الأنصار عليك ومن ثم نأتيك بما لم تكن تحتسب من سلطان العلم الملجم بإذن الله.

    ملاحظة: لا يرفع هذا الرد إلى الموسوعة حتى تأتي الفرصة لدينا لنكتب الرد على كل موضوعٍ يلبس فيه الحقّ بالباطل عمداً وعدوانا وهو يعلم الحقّ ويحرف الكلم عن مواضعه حتى يقيم الحجّة على ناصر محمد اليماني بالمغالطة ولو في نقطةٍ واحدةٍ، ومن ثم نقول سننظر ونرى أينا المستعلي بالحقّ وأينا كان زهوقاً فانتظر الرد الملجم بسلطان العلم بإذن الله.
    ــــــــــــــــــــ

    قال الله تعالى:
    {وَعَدَ اللّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا
    وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ}

    صدق الله العظيم [التوبة:72]

  8. الترتيب #128 الرقم والرابط: 144474 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية الناصر لناصر محمد
    الناصر لناصر محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار (رحمه الله)
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    نعيم الرضوان
    المشاركات
    334

    افتراضي

    إن السيد أحمد الملا في ما يبدو لي على المذهب الشيعي

    وأنتم تعلمون أنه يصدق أن مهدي السرداب يعلم السر وأخفى وانه يتواصل مع دجاج المسلمين بطرق خرافية

    فأنا أقترح أن لا يسأل وهو مؤمن بإجابات سابقة بل اقترح عليه أن يتبع أسلوب العلماء ويناقش مرئياته نقطة تلو الاخرى

    مثلاً المفروض أن يقول (إننا نحن الشيعة نؤمن أن المهدي يعلم الغيب -مثل مرض دجاجة أحمد الملا-ونؤمن أنه يعلم بأسم أحمد الملا وأسم ابيه واسم امه)
    فماهو ردكم على ذلك؟ هكذا يكون النقاش

    ولكن ليعلم الضيف الكريم أحمد الملا أن ما يؤمن به من خرافات لم ينزل الله بها من سلطان
    وليعلم أن أئمة الكتاب من علي صلوات ربي وسلامه عليهم جميعاً الى الامام الحادي عشر من ال بيت محمد لم يدعوا علماً غير ما علمهم الله من علم الكتاب
    وليعلم أننا نؤمن أنهم أئمة مصطفين من الله الواحد القهار وانهم هم أهل خلافة النبي صلى الله عليه وسلم
    وليعلم أننا نوافق الشيعة في بعض معتقداتهم مثل عدم رؤية الله جهرة ونؤمن بالبعث الاول وغيرها من العلوم الحقيقية التي لها برهان في محكم الذكر

    وأخيرا يا ضيفنا الكريم نقول لك أنت من مذهب يحب العلم ويحب القراءة فالتزم بأول أمر نزل في الكتاب وهو (إقرأ)

    إقرأ
    قال صاحب علم الكتاب الإمام ناصر محمد اليماني:
    ((
    وإنّما مَنَّ الله على هذه الأمّة أنْ بعثَ فيهم الإمام المهدي ليعلمهم بحقيقة اسم الله الأعظم بأنّه صفةٌ حقيقيةٌ لرضوان الله على عباده، فاستيقنته أنفسهم فوجدوا أنّ رضوان الله على عباده هو حقاً النّعيم الأعظم من نعيم جنته.وقُضي الأمرُ بالنسبة لهم فلا رجعة للوراء، ولن يبدلوا به تبديلاً أبداً لا في الدنيا ولا في الآخرة.))إنتهى.

    والذي رفع السماء بلا عمد أن آية التصديق في أنفسنا أكبر من آية الشمس والقمر

  9. الترتيب #129 الرقم والرابط: 144484 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Sep 2013
    المشاركات
    402

    افتراضي

    ﺳﺆﺍﻟﻴﻦ ﺍﺧﻴﺮﻳﻦ ﻫﻤﺎ :1- ﻫﻞ ﻳﻌﻠﻢ ﻣﻬﺪﻳﻜﻢ ﻧﺎﺻﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﻣﺎﻫﻮ ﺳﺒﺐ ﻣﺮﺽ ﺩﺟﺎﺟﺘﻲ ﻭﻣﺎﻫﻲ ﻋﻠﺘﻬﺎ ( ﺑﻤﺎ ﺍﻧﻪ ﻣﻬﺪﻱ ﻭﻣﺎﻡ ﻭﻟﻪ ﺍﻟﻮﻻ‌ﻳﺔ ﻋﻠﻰ ﻛﻞ ﻣﺨﻠﻮﻕ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﻠﻪ ) ﻭﻫﺬﺍ ﺳﺆﺍﻝ ﺳﺎﺑﻖ ﻟﻲ ﻟﻢ ﻳﺠﻴﺐ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻱ ﻣﻨﻜﻢ ﻭﺑﻤﺎ ﺍﻧﻪ ﻳﻌﻠﻢ ﻣﻨﻄﻖ ﺍﻟﻄﻴﺮ ﺍﻗﺴﻢ ﺑﺎﻟﻠﻪ ﺍﻟﺴﺆﺍﻝ ﻟﻴﺲ ﺍﺳﺘﻬﺰﺍﺀ ؟؟!!2- ﻟﻮ ﻛﺎﻥ ﻧﺎﺻﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﻫﻮ ﺍﻟﻤﻬﺪﻱ ﻫﻞ ﻳﻌﺮﻑ ﺍﺳﻤﻲ ﺍﻟﺜﻼ‌ﺛﻲ ؟؟ ﻭﻣﻦ ﺍﻱ ﺑﻠﺪ ﻭﻣﻨﻄﻘﺔ ﻭﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺑﺎﻟﺘﺤﺪﻳﺪ ؟؟ ﻭﺍﺳﻬﻞ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻧﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﻓﺎﺭﻳﺪ ﻣﻨﻪ ﻓﻘﻂ ﺍﻥ ﻳﻌﻄﻲ ﺍﺳﻤﻲ ﺍﻟﺜﻼ‌ﺛﻲ ﻭﺍﻱ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺍﺳﻜﻦ ﻭﺍﻱ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺑﻬﺬﻩ ﺍﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ؟؟ﺍﺗﺤﺪﺍﻩ ﻭﺍﺗﺤﺪﺍﻛﻢ ﺟﻤﻴﻌﺎ ﺍﻥ ﻳﻌﺮﻑ ﺍﻟﺠﻮﺍﺏ ﻋﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻻ‌ﺳﺌﻠﺔ ؟؟ ﻟﻮ ﻛﺎﻥ ﻫﻮ ﺍﻟﻤﻬﺪﻱ ﺣﻘﺎ ﻓﻠﻴﺠﻴﺐ ؟؟Read more: http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?t=4517
    بسم الله الرحمن الرحيم ،
    السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين

    المهدي المنتظر لايعلم والسبب لأنه ليس بنبي يتنزل عليه وحي جديد ، فلا نبي بعد خاتم النبيين محمد صلى الله عليه وآله وسلم.
    وإنما يعلمه الله فقط البيان الحق للقرآن بوحي التفهيم ( الإلهام )

    فتدبر قول الله تعالى
    الرحمن * علم القرآن * خلق الإنسان * علمه البيان * الشمس والقمر بحسبان *
    صدق الله العظيم

    وسلام على المرسلين وعلى من اتبع هداهم إلى يوم الدين والحمدلله حبيبي أرحم الراحمين رب العالمين



    اقتباس المشاركة: 5733 من الموضوع: المهدي لا يعلم ما تُوسوس به أنفس الناس لأن تلك صفة علّام الغيوب..




    الإمام ناصر محمد اليماني
    08 - 03 - 1430 هـ
    05 - 03 - 2009 مـ
    11:19 مساءً
    ــــــــــــــــــــ



    المهديّ لا يعلم ما توسوس به أنفس الناس لأنّ تلك صفة علّام الغيوب ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، وسلامٌ على المرسَلين، والحمدُ للهِ ربِّ العالمين..
    أيّها النجفي، أفتيك بالحقّ أنّ الإمام المهديّ ليس إلا عبداً من عبيد الله الصالحين ولم يخلق الناس حتى يعلم ما توسوس به أنفسهم فيكون أقرب إليهم من حبل الوريد؛ بل تلك صفة علّام الغيوب الحيّ المعبود خالق الوجود. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ ۖ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ ﴿١٦﴾} صدق الله العظيم [ق].

    فكيف تُبالغون في المهديّ المنتظَر بغير الحقّ؟ وذلك هو الضلال البعيد! وإنّما المهديّ المنتظَر عبدٌ لله مثله كمثل أيّ عبدٍ من عباد الله الصالحين لا يقول إنّه إلهٌ ولا يقول للناس اتّخذوني إلهاً من دون الله! وأعوذُ بالله أن أقول ما ليس لي بحق تصديقاً لقول الله تعالى: {وَإِنَّ مِنْهُمْ لَفَرِيقًا يَلْوُونَ أَلْسِنَتَهُم بِالْكِتَابِ لِتَحْسَبُوهُ مِنَ الْكِتَابِ وَمَا هُوَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَقُولُونَ هُوَ مِنْ عِندِ اللَّـهِ وَمَا هُوَ مِنْ عِندِ اللَّـهِ وَيَقُولُونَ عَلَى اللَّـهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ ﴿٧٨﴾ مَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُؤْتِيَهُ اللَّـهُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ثُمَّ يَقُولَ لِلنَّاسِ كُونُوا عِبَادًا لِّي مِن دُونِ اللَّـهِ وَلَـٰكِن كُونُوا رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنتُمْ تَدْرُسُونَ ﴿٧٩﴾ وَلَا يَأْمُرَكُمْ أَن تَتَّخِذُوا الْمَلَائِكَةَ وَالنَّبِيِّينَ أَرْبَابًا ۗ أَيَأْمُرُكُم بِالْكُفْرِ بَعْدَ إِذْ أَنتُم مُّسْلِمُونَ ﴿٨٠﴾ وَإِذْ أَخَذَ اللَّـهُ مِيثَاقَ النَّبِيِّينَ لَمَا آتَيْتُكُم مِّن كِتَابٍ وَحِكْمَةٍ ثُمَّ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مُّصَدِّقٌ لِّمَا مَعَكُمْ لَتُؤْمِنُنَّ بِهِ وَلَتَنصُرُنَّهُ ۚ قَالَ أَأَقْرَرْتُمْ وَأَخَذْتُمْ عَلَىٰ ذَٰلِكُمْ إِصْرِي ۖ قَالُوا أَقْرَرْنَا ۚ قَالَ فَاشْهَدُوا وَأَنَا مَعَكُم مِّنَ الشَّاهِدِينَ ﴿٨١﴾ فَمَن تَوَلَّىٰ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَأُولَـٰئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ ﴿٨٢﴾ أَفَغَيْرَ دِينِ اللَّـهِ يَبْغُونَ وَلَهُ أَسْلَمَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَإِلَيْهِ يُرْجَعُونَ ﴿٨٣﴾} صدق الله العظيم [آل عمران].

    ولكن إذا أردت أن يُعلمك بالوَسواس الذي في نفسك فاذهب لأحد العرّافين المشعوذين وفور ما تصل إليه سوف يخبر قرينُك الشيطان فيخاطبُ شيطانَ المشعوذِ فيقول له إنّه يوسوس لك بكذا وكذا، ومن ثم سوف يقول لك المشعوذ إنّك توسوس بكذا وكذا، ومن ثم سوف تتّبعه فيقول لك اقتل ولدك ومباشرةً تقتله، ثم يقول ويقول كُلّ ما يغضب الله وأنت تقول لبيك لبيك، ثم تقترف كلّ ما يأمرك به مما يُغضب الله ثم لا تجد لك من دون الله وليّاً ولا نصيراً، وقال الله تعالى: {وَكَذَٰلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوًّا شَيَاطِينَ الْإِنسِ وَالْجِنِّ يُوحِي بَعْضُهُمْ إِلَىٰ بَعْضٍ زُخْرُفَ الْقَوْلِ غُرُورًا ۚ وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ مَا فَعَلُوهُ ۖ فَذَرْهُمْ وَمَا يَفْتَرُونَ ﴿١١٢﴾ وَلِتَصْغَىٰ إِلَيْهِ أَفْئِدَةُ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ وَلِيَرْضَوْهُ وَلِيَقْتَرِفُوا مَا هُم مُّقْتَرِفُونَ ﴿١١٣﴾} صدق الله العظيم [الأنعام].

    فتدبّر قول الله تعالى لعلّه يجعل لك نوراً فإنّك (أقسمُ بالله العظيم) من الذين لا يعلمون، فتدبَّر وتفكَّر النور الذي أنزله الله على خاتم الأنبياء والمرسلين لعلّ الله يجعل لك نوراً، وقال الله تعالى:
    {بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۖ أَنَّىٰ يَكُونُ لَهُ وَلَدٌ وَلَمْ تَكُن لَّهُ صَاحِبَةٌ ۖ وَخَلَقَ كُلَّ شَيْءٍ ۖ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ ﴿١٠١﴾ ذَٰلِكُمُ اللَّـهُ رَبُّكُمْ ۖ لَا إِلَـٰهَ إِلَّا هُوَ ۖ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ فَاعْبُدُوهُ ۚ وَهُوَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ وَكِيلٌ ﴿١٠٢﴾ لَّا تُدْرِكُهُ الْأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الْأَبْصَارَ ۖ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ ﴿١٠٣﴾ قَدْ جَاءَكُم بَصَائِرُ مِن رَّبِّكُمْ ۖ فَمَنْ أَبْصَرَ فَلِنَفْسِهِ ۖ وَمَنْ عَمِيَ فَعَلَيْهَا ۚ وَمَا أَنَا عَلَيْكُم بِحَفِيظٍ ﴿١٠٤﴾ وَكَذَٰلِكَ نُصَرِّفُ الْآيَاتِ وَلِيَقُولُوا دَرَسْتَ وَلِنُبَيِّنَهُ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ ﴿١٠٥﴾ اتَّبِعْ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ ۖ لَا إِلَـٰهَ إِلَّا هُوَ ۖ وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ ﴿١٠٦﴾ وَلَوْ شَاءَ اللَّـهُ مَا أَشْرَكُوا ۗ وَمَا جَعَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا ۖ وَمَا أَنتَ عَلَيْهِم بِوَكِيلٍ ﴿١٠٧﴾ وَلَا تَسُبُّوا الَّذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّـهِ فَيَسُبُّوا اللَّـهَ عَدْوًا بِغَيْرِ عِلْمٍ ۗ كَذَٰلِكَ زَيَّنَّا لِكُلِّ أُمَّةٍ عَمَلَهُمْ ثُمَّ إِلَىٰ رَبِّهِم مَّرْجِعُهُمْ فَيُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿١٠٨﴾ وَأَقْسَمُوا بِاللَّـهِ جَهْدَ أَيْمَانِهِمْ لَئِن جَاءَتْهُمْ آيَةٌ لَّيُؤْمِنُنَّ بِهَا ۚ قُلْ إِنَّمَا الْآيَاتُ عِندَ اللَّـهِ ۖ وَمَا يُشْعِرُكُمْ أَنَّهَا إِذَا جَاءَتْ لَا يُؤْمِنُونَ ﴿١٠٩﴾ وَنُقَلِّبُ أَفْئِدَتَهُمْ وَأَبْصَارَهُمْ كَمَا لَمْ يُؤْمِنُوا بِهِ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَنَذَرُهُمْ فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ ﴿١١٠﴾ وَلَوْ أَنَّنَا نَزَّلْنَا إِلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةَ وَكَلَّمَهُمُ الْمَوْتَىٰ وَحَشَرْنَا عَلَيْهِمْ كُلَّ شَيْءٍ قُبُلًا مَّا كَانُوا لِيُؤْمِنُوا إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّـهُ وَلَـٰكِنَّ أَكْثَرَهُمْ يَجْهَلُونَ ﴿١١١﴾ وَكَذَٰلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوًّا شَيَاطِينَ الْإِنسِ وَالْجِنِّ يُوحِي بَعْضُهُمْ إِلَىٰ بَعْضٍ زُخْرُفَ الْقَوْلِ غُرُورًا ۚ وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ مَا فَعَلُوهُ ۖ فَذَرْهُمْ وَمَا يَفْتَرُونَ ﴿١١٢﴾ وَلِتَصْغَىٰ إِلَيْهِ أَفْئِدَةُ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ وَلِيَرْضَوْهُ وَلِيَقْتَرِفُوا مَا هُم مُّقْتَرِفُونَ ﴿١١٣﴾ أَفَغَيْرَ اللَّـهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلًا ۚ وَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْلَمُونَ أَنَّهُ مُنَزَّلٌ مِّن رَّبِّكَ بِالْحَقِّ ۖ فَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ ﴿١١٤﴾ وَتَمَّتْ كَلِمَتُ رَبِّكَ صِدْقًا وَعَدْلًا ۚ لَّا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ ۚ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ﴿١١٥﴾ وَإِن تُطِعْ أَكْثَرَ مَن فِي الْأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَن سَبِيلِ اللَّـهِ ۚ إِن يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ ﴿١١٦﴾ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ مَن يَضِلُّ عَن سَبِيلِهِ ۖ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ ﴿١١٧﴾ فَكُلُوا مِمَّا ذُكِرَ اسْمُ اللَّـهِ عَلَيْهِ إِن كُنتُم بِآيَاتِهِ مُؤْمِنِينَ ﴿١١٨﴾ وَمَا لَكُمْ أَلَّا تَأْكُلُوا مِمَّا ذُكِرَ اسْمُ اللَّـهِ عَلَيْهِ وَقَدْ فَصَّلَ لَكُم مَّا حَرَّمَ عَلَيْكُمْ إِلَّا مَا اضْطُرِرْتُمْ إِلَيْهِ ۗ وَإِنَّ كَثِيرًا لَّيُضِلُّونَ بِأَهْوَائِهِم بِغَيْرِ عِلْمٍ ۗ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِالْمُعْتَدِينَ ﴿١١٩﴾ وَذَرُوا ظَاهِرَ الْإِثْمِ وَبَاطِنَهُ ۚ إِنَّ الَّذِينَ يَكْسِبُونَ الْإِثْمَ سَيُجْزَوْنَ بِمَا كَانُوا يَقْتَرِفُونَ ﴿١٢٠﴾ وَلَا تَأْكُلُوا مِمَّا لَمْ يُذْكَرِ اسْمُ اللَّـهِ عَلَيْهِ وَإِنَّهُ لَفِسْقٌ ۗ وَإِنَّ الشَّيَاطِينَ لَيُوحُونَ إِلَىٰ أَوْلِيَائِهِمْ لِيُجَادِلُوكُمْ ۖ وَإِنْ أَطَعْتُمُوهُمْ إِنَّكُمْ لَمُشْرِكُونَ ﴿١٢١﴾ أَوَمَن كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَن مَّثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِّنْهَا ۚ كَذَٰلِكَ زُيِّنَ لِلْكَافِرِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿١٢٢﴾ وَكَذَٰلِكَ جَعَلْنَا فِي كُلِّ قَرْيَةٍ أَكَابِرَ مُجْرِمِيهَا لِيَمْكُرُوا فِيهَا ۖ وَمَا يَمْكُرُونَ إِلَّا بِأَنفُسِهِمْ وَمَا يَشْعُرُونَ ﴿١٢٣﴾ وَإِذَا جَاءَتْهُمْ آيَةٌ قَالُوا لَن نُّؤْمِنَ حَتَّىٰ نُؤْتَىٰ مِثْلَ مَا أُوتِيَ رُسُلُ اللَّـهِ ۘ اللَّـهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَهُ ۗ سَيُصِيبُ الَّذِينَ أَجْرَمُوا صَغَارٌ عِندَ اللَّـهِ وَعَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا كَانُوا يَمْكُرُونَ ﴿١٢٤﴾ فَمَن يُرِدِ اللَّـهُ أَن يَهْدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلْإِسْلَامِ ۖ وَمَن يُرِدْ أَن يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاءِ ۚ كَذَٰلِكَ يَجْعَلُ اللَّـهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ ﴿١٢٥﴾ وَهَـٰذَا صِرَاطُ رَبِّكَ مُسْتَقِيمًا ۗ قَدْ فَصَّلْنَا الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَذَّكَّرُونَ ﴿١٢٦﴾ لَهُمْ دَارُ السَّلَامِ عِندَ رَبِّهِمْ ۖ وَهُوَ وَلِيُّهُم بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿١٢٧﴾ وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ قَدِ اسْتَكْثَرْتُم مِّنَ الْإِنسِ ۖ وَقَالَ أَوْلِيَاؤُهُم مِّنَ الْإِنسِ رَبَّنَا اسْتَمْتَعَ بَعْضُنَا بِبَعْضٍ وَبَلَغْنَا أَجَلَنَا الَّذِي أَجَّلْتَ لَنَا ۚ قَالَ النَّارُ مَثْوَاكُمْ خَالِدِينَ فِيهَا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّـهُ ۗ إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ ﴿١٢٨﴾ وَكَذَٰلِكَ نُوَلِّي بَعْضَ الظَّالِمِينَ بَعْضًا بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ ﴿١٢٩﴾ يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِّنكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي وَيُنذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَـٰذَا ۚ قَالُوا شَهِدْنَا عَلَىٰ أَنفُسِنَا ۖ وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَشَهِدُوا عَلَىٰ أَنفُسِهِمْ أَنَّهُمْ كَانُوا كَافِرِينَ ﴿١٣٠﴾ ذَٰلِكَ أَن لَّمْ يَكُن رَّبُّكَ مُهْلِكَ الْقُرَىٰ بِظُلْمٍ وَأَهْلُهَا غَافِلُونَ ﴿١٣١﴾ وَلِكُلٍّ دَرَجَاتٌ مِّمَّا عَمِلُوا ۚ وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ ﴿١٣٢﴾ وَرَبُّكَ الْغَنِيُّ ذُو الرَّحْمَةِ ۚ إِن يَشَأْ يُذْهِبْكُمْ وَيَسْتَخْلِفْ مِن بَعْدِكُم مَّا يَشَاءُ كَمَا أَنشَأَكُم مِّن ذُرِّيَّةِ قَوْمٍ آخَرِينَ ﴿١٣٣﴾ إِنَّ مَا تُوعَدُونَ لَآتٍ ۖ وَمَا أَنتُم بِمُعْجِزِينَ ﴿١٣٤﴾ قُلْ يَا قَوْمِ اعْمَلُوا عَلَىٰ مَكَانَتِكُمْ إِنِّي عَامِلٌ ۖ فَسَوْفَ تَعْلَمُونَ مَن تَكُونُ لَهُ عَاقِبَةُ الدَّارِ ۗ إِنَّهُ لَا يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ ﴿١٣٥﴾ وَجَعَلُوا لِلَّـهِ مِمَّا ذَرَأَ مِنَ الْحَرْثِ وَالْأَنْعَامِ نَصِيبًا فَقَالُوا هَـٰذَا لِلَّـهِ بِزَعْمِهِمْ وَهَـٰذَا لِشُرَكَائِنَا ۖ فَمَا كَانَ لِشُرَكَائِهِمْ فَلَا يَصِلُ إِلَى اللَّـهِ ۖ وَمَا كَانَ لِلَّـهِ فَهُوَ يَصِلُ إِلَىٰ شُرَكَائِهِمْ ۗ سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ ﴿١٣٦﴾ وَكَذَٰلِكَ زَيَّنَ لِكَثِيرٍ مِّنَ الْمُشْرِكِينَ قَتْلَ أَوْلَادِهِمْ شُرَكَاؤُهُمْ لِيُرْدُوهُمْ وَلِيَلْبِسُوا عَلَيْهِمْ دِينَهُمْ ۖ وَلَوْ شَاءَ اللَّـهُ مَا فَعَلُوهُ ۖ فَذَرْهُمْ وَمَا يَفْتَرُونَ ﴿١٣٧﴾ وَقَالُوا هَـٰذِهِ أَنْعَامٌ وَحَرْثٌ حِجْرٌ لَّا يَطْعَمُهَا إِلَّا مَن نَّشَاءُ بِزَعْمِهِمْ وَأَنْعَامٌ حُرِّمَتْ ظُهُورُهَا وَأَنْعَامٌ لَّا يَذْكُرُونَ اسْمَ اللَّـهِ عَلَيْهَا افْتِرَاءً عَلَيْهِ ۚ سَيَجْزِيهِم بِمَا كَانُوا يَفْتَرُونَ ﴿١٣٨﴾ وَقَالُوا مَا فِي بُطُونِ هَـٰذِهِ الْأَنْعَامِ خَالِصَةٌ لِّذُكُورِنَا وَمُحَرَّمٌ عَلَىٰ أَزْوَاجِنَا ۖ وَإِن يَكُن مَّيْتَةً فَهُمْ فِيهِ شُرَكَاءُ ۚ سَيَجْزِيهِمْ وَصْفَهُمْ ۚ إِنَّهُ حَكِيمٌ عَلِيمٌ ﴿١٣٩﴾ قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ قَتَلُوا أَوْلَادَهُمْ سَفَهًا بِغَيْرِ عِلْمٍ وَحَرَّمُوا مَا رَزَقَهُمُ اللَّـهُ افْتِرَاءً عَلَى اللَّـهِ ۚ قَدْ ضَلُّوا وَمَا كَانُوا مُهْتَدِينَ ﴿١٤٠﴾ وَهُوَ الَّذِي أَنشَأَ جَنَّاتٍ مَّعْرُوشَاتٍ وَغَيْرَ مَعْرُوشَاتٍ وَالنَّخْلَ وَالزَّرْعَ مُخْتَلِفًا أُكُلُهُ وَالزَّيْتُونَ وَالرُّمَّانَ مُتَشَابِهًا وَغَيْرَ مُتَشَابِهٍ ۚ كُلُوا مِن ثَمَرِهِ إِذَا أَثْمَرَ وَآتُوا حَقَّهُ يَوْمَ حَصَادِهِ ۖ وَلَا تُسْرِفُوا ۚ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ ﴿١٤١﴾ وَمِنَ الْأَنْعَامِ حَمُولَةً وَفَرْشًا ۚ كُلُوا مِمَّا رَزَقَكُمُ اللَّـهُ وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ ۚ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُّبِينٌ ﴿١٤٢﴾ ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ ۖ مِّنَ الضَّأْنِ اثْنَيْنِ وَمِنَ الْمَعْزِ اثْنَيْنِ ۗ قُلْ آلذَّكَرَيْنِ حَرَّمَ أَمِ الْأُنثَيَيْنِ أَمَّا اشْتَمَلَتْ عَلَيْهِ أَرْحَامُ الْأُنثَيَيْنِ ۖ نَبِّئُونِي بِعِلْمٍ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ﴿١٤٣﴾ وَمِنَ الْإِبِلِ اثْنَيْنِ وَمِنَ الْبَقَرِ اثْنَيْنِ ۗ قُلْ آلذَّكَرَيْنِ حَرَّمَ أَمِ الْأُنثَيَيْنِ أَمَّا اشْتَمَلَتْ عَلَيْهِ أَرْحَامُ الْأُنثَيَيْنِ ۖ أَمْ كُنتُمْ شُهَدَاءَ إِذْ وَصَّاكُمُ اللَّـهُ بِهَـٰذَا ۚ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَىٰ عَلَى اللَّـهِ كَذِبًا لِّيُضِلَّ النَّاسَ بِغَيْرِ عِلْمٍ ۗ إِنَّ اللَّـهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ ﴿١٤٤﴾ قُل لَّا أَجِدُ فِي مَا أُوحِيَ إِلَيَّ مُحَرَّمًا عَلَىٰ طَاعِمٍ يَطْعَمُهُ إِلَّا أَن يَكُونَ مَيْتَةً أَوْ دَمًا مَّسْفُوحًا أَوْ لَحْمَ خِنزِيرٍ فَإِنَّهُ رِجْسٌ أَوْ فِسْقًا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّـهِ بِهِ ۚ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلَا عَادٍ فَإِنَّ رَبَّكَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ ﴿١٤٥﴾ وَعَلَى الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا كُلَّ ذِي ظُفُرٍ ۖ وَمِنَ الْبَقَرِ وَالْغَنَمِ حَرَّمْنَا عَلَيْهِمْ شُحُومَهُمَا إِلَّا مَا حَمَلَتْ ظُهُورُهُمَا أَوِ الْحَوَايَا أَوْ مَا اخْتَلَطَ بِعَظْمٍ ۚ ذَٰلِكَ جَزَيْنَاهُم بِبَغْيِهِمْ ۖ وَإِنَّا لَصَادِقُونَ ﴿١٤٦﴾ فَإِن كَذَّبُوكَ فَقُل رَّبُّكُمْ ذُو رَحْمَةٍ وَاسِعَةٍ وَلَا يُرَدُّ بَأْسُهُ عَنِ الْقَوْمِ الْمُجْرِمِينَ ﴿١٤٧﴾ سَيَقُولُ الَّذِينَ أَشْرَكُوا لَوْ شَاءَ اللَّـهُ مَا أَشْرَكْنَا وَلَا آبَاؤُنَا وَلَا حَرَّمْنَا مِن شَيْءٍ ۚ كَذَٰلِكَ كَذَّبَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ حَتَّىٰ ذَاقُوا بَأْسَنَا ۗ قُلْ هَلْ عِندَكُم مِّنْ عِلْمٍ فَتُخْرِجُوهُ لَنَا ۖ إِن تَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ أَنتُمْ إِلَّا تَخْرُصُونَ ﴿١٤٨﴾ قُلْ فَلِلَّـهِ الْحُجَّةُ الْبَالِغَةُ ۖ فَلَوْ شَاءَ لَهَدَاكُمْ أَجْمَعِينَ ﴿١٤٩﴾ قُلْ هَلُمَّ شُهَدَاءَكُمُ الَّذِينَ يَشْهَدُونَ أَنَّ اللَّـهَ حَرَّمَ هَـٰذَا ۖ فَإِن شَهِدُوا فَلَا تَشْهَدْ مَعَهُمْ ۚ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَالَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ وَهُم بِرَبِّهِمْ يَعْدِلُونَ ﴿١٥٠﴾} صدق الله العظيم [الأنعام].

    أخوك؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني .
    _______________

  10. الترتيب #130 الرقم والرابط: 144503 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    المشاركات
    2,853

    smiling face أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثًا وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَا تُرْ‌جَعُونَ ﴿- فَتَعَالَى اللَّـهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ ۖ لَا إِلَـٰهَ إِلَّا هُوَ رَ‌بُّ الْعَرْ‌شِ الْكَرِ‌يم



    ((فَبِأَيِّ آلَاءِ رَ‌بِّكُمَا تُكَذِّبَانِ))



    و يا سبحان الله فانت يا ملا تعترف بان هذه الايه الكريمه ذكرت 31 مره و فى سورة هى والله اسم على مسمى و حقا تبارك الذى وسع كل شى رحمتا و علماا

    و الايه يا ملا هى خطاب خاص موجه لشياطين الجن و الانس من الثقلين و ليس كل الثقلين فيكون سؤال الرحمان مكررا 31 مره

    و هذا اعجاز برد واحد على اكثر من تساؤل و بالحرف و لم يحدث لك ذكرااا

    وحقا لن تؤمنوا الا ان تروا العذاب فتذوقوا وبال صدكم و نفاقكم و فسادكم و ما ظلمكم الله و لا يظلم ربك احدااا

    اما سؤالك عن معرفتنا باسمك و بلدك فقد تدخل الى موقع يهودى امنى فسيذكرون لك و بكل سهوله اسمك و بلدك و قريتك و رقم جهازك

    و اسماء جيرانك فهل ستؤمن لهم؟؟

    اما عن سؤالك عن مرض دجاجتك فقد تدخل الى موقع كهنه و عرافه و سحر و حينها قد يقولون لك بانك لا علاقه لك بالدجاج

    بل انت تهتم بالحمام يعنى مطيرجى هههههههههه و حسبك ذلك فهل ستؤمن لهم؟؟

    اما من يدعونك لكتاب الله و لاخراجك من عبادة العبيد الى عبادة رب العبيد فانت لهم تصدى؟؟

    واجدد لك اقتباس الامام الحبيب عذرا او نذرا و اراه انذار خاص لك

    هيا دافع عن معتقدك فقد بدأنا بنسف عقيدة عصمة الأنبياء وأئمة الكتاب نسفاً، وسوف يستمر الحوار وننسف عُرَىَ الباطل عروةً عروةً ومن محكم كتاب الله القرآن العظيم حتى نجعلك في حيرةٍ من أمرك فتدرك أنكم على ضلالٍ مبينٍ لا شك ولا ريب، ومن ثمّ تتبع الحقّ من ربّك إن كنتَ من أولي الألباب، أو تأخذك العزة بالإثم فيحوّلك الله إلى شيطانٍ من شياطين البشر فيصرف قلبك، فاحذر الإعراض عن أحكام الله ولا تأمن مكره، واعلم أن الله يحول بين المرء وقلبه.

صفحة 13 من 15 الأولىالأولى ... 31112131415 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. [ فيديو ] الخبر المختصر عن حقيقة اسم المهدي المنتظر
    بواسطة نون في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-07-2019, 05:15 AM
  2. الخبر المختصر عن حقيقة اسم المهدي المنتظر..
    بواسطة درع الإمام المهدي في المنتدى ۞ موسوعة بيانات الإمام المهدي المنتظر ۞
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 24-04-2014, 03:03 AM
  3. [ كتاب ] الخبر المختصر عن حقيقة اسم المهدي المنتظر للإمام ناصر محمد اليماني
    بواسطة حسين الوايلي في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 16-09-2013, 05:33 AM
  4. يوتيوب الخبر المختصر فى حقيقة اسم المهدي المنتظر
    بواسطة البصيرة في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08-05-2013, 12:23 AM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •