اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني مشاهدة المشاركة
سمعآ وطاعة حبيبنا في الله القائد الملهم إمامنا ومهدينا ومنقذنا
الإمام ناصر محمد اليماني
29 - رمضان - 1439 هـ
13 - 06 - 2018 مـ
08:40 صباحاً
( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
ــــــــــــــــــــــــ



إلى كلّ زوّار تويتر من كلّ البشر، إليكم هذا الخبر العاجل ..

بسم الله الرحمن الرحيم ربّ الشمس والقمر وربّ كوكب سقر وربّ المهديّ المنتظَر وربّ كلّ ما خلق وفَطَر، إنّ الشمس أدركت القمر تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر ونذيراً للبشر قبل أن يسبق الليل النهار وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني نذيراً للبشر لمن شاء منهم أن يتقدم فيتّبع الذّكر الحكيم فيهتدي إلى الصراط المستقيم أو يتأخّر عن اتّباع القرآن العظيم فيهديه الله إلى صراط الجحيم وساءت مصيراً.

وعلى كلّ حالٍ، فإلى متى لا تزالون مذبذبين لا مصدقين ولا مكذبين فهل حتى تروا العذاب الأليم؟ وعلى كلّ حالٍ لا حجّة للناس بل الحجّة لله تصديقاً لقول الله تعالى:
{قُلْ فَلِلَّـهِ الْحُجَّةُ الْبَالِغَةُ ۖ فَلَوْ شَاءَ لَهَدَاكُمْ أَجْمَعِينَ ﴿١٤٩﴾} صدق الله العظيم [الأنعام].

ويا أيها الناس، والله ثم والله لولا أنّ الله يعلم أنكم ستعرفون حجم منازل أهلّة القمر المرئيّة أمّة مِن بعد أمّةٍ لأولي الأبصار منكم لما قال الله تعالى:
{يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْأَهِلَّةِ ۖ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ} [البقرة:189]، فلا تغالطوا أنفسكم فتكذبوا عيونكم، ولسوف نترك هلال شوال لعامكم هذا 1439 يخاطبكم بنفسه مساء يوم الجمعة فيقول لكم: "أنا ابن كم ترونني يا ناس، فهل أنا هلال يوم واحد؟"، وننتظر منكم الجواب يا أولي الألباب فانظروا واحكموا بالحقّ كونها أخذت كثيراً من علماء الفلك العزّةُ بالإثم، ولسوف يلعن الله المستكبرين منهم الصادّين عن حديث محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم إذ قال من الأدلة على اقتراب الساعة أن يُرى الهلال عند بُدوِّ ظهوره كبيراً حتى يُقال يوم خروجه إنه لليلتين أو ثلاثة، فعن ابن مسعود رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلم:
[[ من اقتراب الساعة انتفاخ الأهلّة ]] صدق محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلم.

ولسوف نترك هلال شوال يخاطبكم يوم الجمعة فيقول لكم: "هل ترونني ابن ليلةٍ يا معشر البشر كافة؟"، فكذّبوا أعينكم فيلعنكم الله لعناً كبيراً ولن تجدوا لكم من دون الله ولياً ولا نصيراً.

ويا أيها الجيش الإلكتروني العالميّ العظيم يا أنصار المهديّ المنتظَر من مختلف الأقطار، بلّغوا بياني هذا بنفس عنوانه عبر تويتر، وبلّغوا كلّ القنوات العالميّة ومواقع علماء الفلك والدين ولا تهنوا ولا تستكينوا معذرةً إلى ربكم ولعلهم يتقون، فوالله ثمّ والله إني أخشى عليهم عذاباً من الله في شهرٍ لم يكونوا فيه يحتسبون ويستدرجهم من حيث لا يعلمون! اللهم قد بلغت الله فاشهد.

وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..

خليفة الله وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
_____________

[ لقراءة البيان من الموسوعة ]
http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?t=35084