بـــيانــات هـــامّـة وعــــاجــلة

العربية  فارسى  اردو  English  Français  Español  Türk  Deutsh  Italiano  русский  Melayu  Kurdî  Kiswahili

تحذيرٌ إلى كافة المؤمنين بالله ثم ألبسوا إيمانهم بظلمِ الشرك بالله؛ إنّ الشرك لظلمٌ عظيمٌ

Warning to the entire believers in Allah then they cover their belief with wrongdoing of association with Allah; indeed polytheism is a grievous injustice

The Awaited Mahdi is calling to the global peace among the human populations

The fact of Planet-X, the planet of chastisement from the decisive Book as a reminder to the possessors of understanding-minds

A brief word about The Insolent (Antichrist) the Liar Messiah

Donald Trump is an enemy to the original American people, and an enemy to all Muslim and Christian people and their Governments, and an enemy to human populations altogether except the human satans the extremest ones in satan’s party

عــــاجل: تحذيرٌ ونذيرٌ لكافة البشر

تذكيـرٌ من محكم الذّكر لصُنّاع القرار من المسلمين

الإمام المهديّ يعلن غرّة الصيام الشرعيّة لعامكم هذا 1439 بناء على ثبوت هلال رمضان شرعاً

الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني يحذّر الذين يخالفون أمر الله ورسوله من غضب الله ومقته وعذابه

سوف تدرك الشمس القمر أكبر وأكبر في هلال رمضان لعامكم هذا 1439 تصديق شرطٍ من أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني

إعلان مفاجأةٌ كبرى إلى كافة البشر لمن شاء منهم أن يتقدّم أو يتأخّر، والأمر لله الواحد القهار

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 29

الموضوع: لماذا لم تحكم بين الناس فيما يختلفون فية بدون انتظار

  1. الترتيب #11 الرقم والرابط: 270675 أدوات الاقتباس نسخ النص
    غانم غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Apr 2015
    المشاركات
    551

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني
    ويا معشر الشيعة والسُّنة وجميع الذين فرّقوا دينهم شِيعاً وكل حزبٍ بما لديهم من العلم فرحون، إنّما جعل الله الإمام المهديّ حكماً بينكم بالحقّ فيما كنتم فيه تختلفون، ولا ينبغي للحقّ أن يتّبع أهواءكم بل أُصَدِّقُ ما كان من الحقّ لديكم وأخالفكم إلى الحقّ فيما كنتم عليه من عقائد الباطل، وما ينبغي للحقّ أن يتبع أهواءكم.

    ويا معشر الباحثين عن الحقّ إذا تبين لكم الحقّ فلا تنصتوا وقولوا أضعف الإيمان إنّ الحقّ هو مع الإمام ناصر محمد اليماني في المسألة الفلانية ولكن لا يعني هذا أنّه المهديّ المنتظَر حتى يصدقه الله الرؤيا بالحقّ فنجده قد هيمن بالحقّ في جميع مواضيع الحوار في دين الله ويهيمن علينا في جميع ما كنا فيه نختلف فلا يجامل هذا ولا ذاك على حساب الدين وما ينبغي له إن كان الإمام المهديّ الحقّ فلا يخاف في الله لومة لائم وسوف يظهره الله شئنا أم أبينا بعذابٍ شديدٍ لئن أعرضنا عن اتّباع الحقّ من الله العزيز الحكيم.

    وأما الذي يسأل عن قول الله تعالى:
    {وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُضِلَّ قَوْمًا بَعْدَ إِذْ هَدَاهُمْ حَتَّى يُبَيِّنَ لَهُمْ مَا يَتَّقُونَ إِنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ} صدق الله العظيم [التوبة:115]. وتجد الجواب في قول الله تعالى: {فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ} صدق الله العظيم [الصف:5]، أي فلما زاغوا عن اتباع الحقّ من ربهم: {أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ}.

    ولكني أراك تريد أن تقول: "إنما الحجّة هم الأنبياء والمُرسلون على الناس، وبما أنّ ناصر محمد اليماني ليس بنبيٍّ ولا رسولٍ فإذاً لا ولن يعذبنا الله أبداً لو لم نتبعه كونه ليس من الأنبياء والمُرسلين!" ومن ثمّ يردّ عليك الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: إنّك أنت الحكيم الرشيد ولم يجعل الله الحجّة على عباده في ذات الأنبياء بل جعل الله الحجّة على عباده هو في الكتاب الذي يحاجّون به أنبياءه والمهديّ المنتظَر. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَهَـٰذَا كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ ﴿١٥٥﴾أَن تَقُولُوا إِنَّمَا أُنزِلَ الْكِتَابُ عَلَىٰ طَائِفَتَيْنِ مِن قَبْلِنَا وَإِن كُنَّا عَن دِرَاسَتِهِمْ لَغَافِلِينَ ﴿١٥٦﴾أَوْ تَقُولُوا لَوْ أَنَّا أُنزِلَ عَلَيْنَا الْكِتَابُ لَكُنَّا أَهْدَىٰ مِنْهُمْ فَقَدْ جَاءَكُم بَيِّنَةٌ من ربّكم وَهُدًى وَرَحْمَةٌ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَذَّبَ بِآيَاتِ اللَّـهِ وَصَدَفَ عَنْهَا سَنَجْزِي الَّذِينَ يَصْدِفُونَ عَنْ آيَاتِنَا سُوءَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُوا يَصْدِفُونَ ﴿١٥٧﴾} صدق الله العظيم [الأنعام].

    إذاً الحجّة على العباد ليست في ذات الأنبياء ولا المهديّ المنتظَر بل الحجّة لله عليهم حتى عذبهم هو كفرهم بآيات الكتاب التي تتلى عليهم. وقال الله تعالى:
    {يَا مَعْشَرَ الجنّ وَالإِنسِ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي وَيُنذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَذَا قَالُوا شَهِدْنَا عَلَى أَنفُسِنَا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَشَهِدُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ أَنَّهُمْ كَانُوا كَافِرِينَ} [الأنعام:130].

    وقال الله تعالى:
    {أَلَمْ تَكُنْ آيَاتِي تُتْلَىٰ عَلَيْكُمْ فَكُنتُم بِهَا تُكَذِّبُونَ ﴿١٠٥﴾قَالُوا رَبَّنَا غَلَبَتْ عَلَيْنَا شِقْوَتُنَا وَكُنَّا قَوْمًا ضَالِّينَ ﴿١٠٦﴾رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْهَا فَإِنْ عُدْنَا فَإِنَّا ظَالِمُونَ ﴿١٠٧﴾قَالَ اخْسَئُوا فِيهَا وَلَا تُكَلِّمُونِ ﴿١٠٨﴾} صدق الله العظيم [المؤمنون].

    إذاً لِمَ يعذب الله عباده الذين كذبوا بأنبياء الله؟ أبسبب أنهم كذبوا بأنبياء الله؟ بل بسبب أنّهم كذبوا بآيات الكتاب التي يتلوها عليهم أنبياء الله، ومن كذب بأنبياء الله الحقّ فهو لم يكذب بأنبياء الله أصلاً بل هو كذب بآيات الله التي يتلوها عليهم أنبياء الله. ولذلك قال الله تعالى:
    {فَإِنَّهُمْ لا يُكَذِّبُونَكَ وَلَكِنَّ الظَّالِمِينَ بِآيَاتِ اللَّهِ يَجْحَدُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:33].

    وكذلك الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني، فمن كذّب بدعوته إلى الاحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم فإنه لم يكذب ناصر محمد اليماني بل كذب بكتاب الله القرآن العظيم، ولن يجد له من دون الله ولياً ولا نصيراً. وقال الله تعالى:
    {وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم من ربّكم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ ﴿٥٥﴾أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَتَىٰ عَلَىٰ مَا فَرَّطتُ فِي جَنبِ اللَّـهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ﴿٥٦﴾أَوْ تَقُولَ لَوْ أَنَّ اللَّـهَ هَدَانِي لَكُنتُ مِنَ الْمُتَّقِينَ ﴿٥٧﴾أَوْ تَقُولَ حِينَ تَرَى الْعَذَابَ لَوْ أَنَّ لِي كَرَّةً فَأَكُونَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ ﴿٥٨﴾بَلَىٰ قَدْ جَاءَتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْتَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِينَ ﴿٥٩﴾} صدق الله العظيم [الزمر].

    فانظر لحجة الله على عباده يوم القيامة:
    {بَلَى قَدْ جَاءَتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْتَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِينَ ولكنك أخي الكريم إنك كنت تريد أن تستنبط من الكتاب أنه لن يعذب الله البشر بسبب تكذيبهم بالمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني كون المهديّ المنتظَر لم يجعله الله نبياً ولا رسولاً، ولكن المهديّ المنتظَر يردّ عليك بالقول المختصر وأقول: فلن يعذب الله البشر بسبب تكذيبهم بالمهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني بل بسبب اعراضهم عن اتباع الذِّكر الذي يدعوهم إليه المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني. وقال الله تعالى: {تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بالحقّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ} [الجاثية:6].

    وقال الله تعالى:
    {وَلَقَدْ أَنزَلْنَا إِلَيْكَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ وَمَا يَكْفُرُ بِهَا إِلَّا الْفَاسِقُونَ} صدق الله العظيم [البقرة:99].

    وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
    خليفة الله وعبده؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ـــــــــــــــــــ


  2. الترتيب #12 الرقم والرابط: 270685 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    المشاركات
    2,660

    افتراضي

    اقتباس لمن هو بالمرصاد لكم يا علماء الشيعه والسنه

    25 - 07 - 1431 هـ

    07 - 07 - 2010 مـ
    03:41 مسـاءً
    ومثل الإمام المهديّ المُنتظَر ناصر مُحمد اليماني ومثلكم كمثل رجل في مركز حلقة من الرجال وقال الرجل الذي في مركز الحلقة (
    أشهدُ أن لا إله إلّا الله وحده لا شريك له
    )، ومن ثم ضجت عليه الحلقة وقالوا بلسان واحد: اتَّقِ الله يا رجل أفلا تخاف الله؟ فكيف تفتري على الله؟ بلْ أنت من المُبطلين الجاهلين الذين يقولون على الله مالا يعلمون! ومن ثم يقوم الرجل من بينهم غضبانَ أسفاً ويقول لهم: لبئس التقوى تقواكم ولبئس الإيمان إيمانكم يا من ترون الحقّ باطلاً والباطلَ حقاً! أفلا تعقلون؟
    فكيف أنكم تعظون ناصر مُحمد اليماني واحداً تلو الآخر وتقولوا له: اتَّقِ الله يا ناصر مُحمد اليماني؛ بلْ أنت شيطان أشر وليس المهدي المُنتظر؛ بلْ أنت مدسوس من أميركا وإسرائيل؛ بلْ أنت فتنةٌ للمؤمنين! ومن ثم تنادون إن أصروا على ما بين يديكم من الأحاديث والروايات، إن هذا لشيءٌ يُراد بدينكم. ومن ثم يرد عليكم الإمام المهدي ناصر مُحمد اليماني وأقول لكم: ومنذ متى يا قوم تجدون شياطين البشر من اليهود يدعون إلى كلمة التوحيد ونفي الشرك بالله؟ كلا وربي لتجدوهم يتخذون من أشرك بالله خليلاً. وقال الله تعالى:
    {ذَٰلِكُم بِأَنَّهُ إِذَا دُعِيَ اللَّهُ وَحْدَهُ كَفَرْتُمْ ۖ وَإِن يُشْرَكْ بِهِ تُؤْمِنُوا ۚ فَالْحُكْمُ لِلَّهِ الْعَلِيِّ الْكَبِيرِ ﴿١٢﴾}
    صدق الله العظيم [غافر]

    http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=4640

    اقتباس للامام الحبيب حصرا للانصار(قوم يحبهم الله و يحبونه) و قارنوا الحلقتين بالاقتباسين لذتا للباحثين و الراسخين

    والله أني لم أكن مؤمناً من قبل باثني عشر إماماً من آل البيت حتى جمعني الله بهم في غرفةٍ واحدةٍ يتوسطها عمودٌ ومعنا أوّلنا وجدنا وحبيب قلوبنا وقدوتنا مُحمد صلَّى الله عليه وآله وسلّم، وكان جالساً ومتكئاً إلى ذلك العمود الذي يتوسط الغرفة كأعمدة المساجد الإسمنتية، وما أريد قوله لك إن الله أراني صور الأئمة الأحد عشر، وعشرة منهم كانوا دائرة حول المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني، وأما أبتي الإمام علي بن أبي طالب فكان واقفاً خارج الدائرة، ومن ثم سألتهم وقلت لهم: دلوني على الإمام علي بن أبي طالب فقال رجل كان بالضبط أمام وجهي وأظنه أبتي الإمام الحسين بن علي فاستأخر خطوة للوراء وأخرى إلى الجنب ومن ثم أشار إلى رجل واقفاً خارج الدائرة، وقال: ذلك الإمام علي بن أبي طالب. ومن ثم خرجت من الدائرة مُنطلقاً نحوه فأمسكته بيده وكان رجلاً طويلاً أسمر والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ، ومن ثم أمسكته بذراعه بيداي الاثنتين وقلت له دُلني على محمدٍ رسول الله صلَّى الله عليه وآله وسلّم، فأخذني إلى جانب العمود المتوسط للغرفة فإذا بمحمد رسول الله -صلَّى الله عليه وآله وسلّم- جالس ومتكئ بظهره إلى العمود، ومن ثم جثمت بين يديه فجعلت وجهي في عنقه من الجانب الأيمن -صلَّى الله عليه وآله وسلّم- وقبلته ما شاء الله، وهو من أفتاني في شأني وبشرني أن ربّي سوف يؤتيني البيان الحقّ للقرآن العظيم فلا يجادلني أحد من القرآن إلا غلبته، وأصدقني الله ما وعدني في رؤيا رسوله الحق، ولكنه لم يتكلم ولم يفتِني شيئاً عن الأئمة الباقين لدينا في نفس الغرفة برغم أني شاهدت صورهم، غير أني علمت عددهم من خلال النظر إليهم جميعاً ويقيني في نفسي حين الرؤيا أنهم عشرةٌ من حولي وأنا في مركز الدائرة والإمام علي بن أبي طالب واقف على مقربة منها فصرنا اثني عشر إماما



    http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?t=1839

    ومثل الانصار كمثل الخلفاء الاثنى عشر حول الرسول الحبيب صلى الله عليه و اله و سلم

    (((
    مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّـهِ ۚ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ ۖتَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِّنَ اللَّـهِ وَرِضْوَانًا ۖ سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ۚ ذَٰلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ ۚ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَىٰ عَلَىٰ سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ ۗ وَعَدَ اللَّـهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا )))

  3. الترتيب #13 الرقم والرابط: 270710 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    4,546

    rose


    اقتباس المشاركة: 1159 من الموضوع: (هُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ عَلَى عَبْدِهِ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَإِنَّ اللَّهَ بِكُمْ لَرَؤُوفٌ رَّحِيمٌ (9))


    بسم الله الرحمن الرحيم

    { هُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ عَلَى عَبْدِهِ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَإِنَّ اللَّهَ بِكُمْ لَرَؤُوفٌ رَّحِيمٌ * وَمَا لَكُمْ أَلَّا تُنفِقُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلِلَّهِ مِيرَاثُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَا يَسْتَوِي مِنكُم مَّنْ أَنفَقَ مِن قَبْلِ الْفَتْحِ وَقَاتَلَ أُوْلَئِكَ * أَعْظَمُ دَرَجَةً مِّنَ الَّذِينَ أَنفَقُوا مِن بَعْدُ وَقَاتَلُوا وَكُلًّا وَعَدَ اللَّهُ الْحُسْنَى وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ * مَن ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا فَيُضَاعِفَهُ لَهُ وَلَهُ أَجْرٌ كَرِيمٌ * يَوْمَ تَرَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ يَسْعَى نُورُهُم بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِم بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ * يَوْمَ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالْمُنَافِقَاتُ لِلَّذِينَ آمَنُوا انظُرُونَا نَقْتَبِسْ مِن نُّورِكُمْ قِيلَ ارْجِعُوا وَرَاءكُمْ فَالْتَمِسُوا نُورًا فَضُرِبَ بَيْنَهُم بِسُورٍ لَّهُ بَابٌ بَاطِنُهُ فِيهِ الرَّحْمَةُ وَظَاهِرُهُ مِن قِبَلِهِ الْعَذَابُ * يُنَادُونَهُمْ أَلَمْ نَكُن مَّعَكُمْ قَالُوا بَلَى وَلَكِنَّكُمْ فَتَنتُمْ أَنفُسَكُمْ وَتَرَبَّصْتُمْ وَارْتَبْتُمْ وَغَرَّتْكُمُ الْأَمَانِيُّ حَتَّى جَاء أَمْرُ اللَّهِ وَغَرَّكُم بِاللَّهِ الْغَرُورُ }
    صدق الله العظيم


    والصلاة والسلام على جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وعلى كافة المُتنافسين من العبيد إلى الرب المعبود..

    سلام الله عليكم يامعشر المُسلمين، وما يزال جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يوصيني في الرؤيا الحق ويقول: [ يا أيها المهدي المنتظر طهر البشر من الشرك بالله بسُلطان العلم المُحكم في الذكر لعلهم يتقون ] انتهت الرؤيا الحق ولم يجعلها الله الحُجة عليكم بل الحُجة عليكم هو مُحكم القُرآن في آياته البينات المُحكمات هُن أم الكتاب ولن يعرض عم جاء فيهن إلا الفاسقون تصديقاً لقول الله تعالى:
    { وَلَقَدْ أَنزَلْنَا إِلَيْكَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ وَمَا يَكْفُرُ بِهَا إِلاَّ الْفَاسِقُونَ }
    صدق الله العظيم

    وها هو دخل عُمر دعوة المهدي المنتظر في العام السادس ولا نزال نحاج البشر بسُلطان العلم من محكم الذكر القرآن العظيم رسالة الله إلى البشر لمن شاء منهم ان يستقيم ولكن للأسف أن المهدي المنتظر وجد أن أول من كفر بالدعوة إلى إتباع مُحكم القرآن هم المؤمنين الذين يعلمون بالقرآن العظيم أنه الحق من رب العالمين فأعرضوا عن الدعوة إلى إتباع محكم كتاب الله والكفر بما يخالف لمحكمه إلا قليلاً من المُسلمين من الذين استجابوا لدعوة المهدي المنتظر إلى الله و التنافس في حُبه وقربه أولئك هم أحباب الله ورسوله ولم يقولوا إنما حبيب الله هو محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقط من بين المُسلمين بل أنضموا إلى إلى العبيد للمُنافسة إلى الرب المعبود ولم يذروا الله لأنبياءه ورُسله بل أخلصوا عبادتهم لربهم فأجتمعت قلوبهم في محبة الله فأحبهم الله وقربهم وجعلهم أحباب الرحمن الذي وعد بهم في مُحكم القرآن تنزه حُبهم لربهم عن الطمع المادي ولن يرضيهم ربهم بالملكوت كُله حتى يُحقق لهم النعيم الأعظم من ملكوت ربهم فيكون حبيبهم الودود راضي في نفسه لا مُتحسر ولا حزين فما اعظم التكريم الذي أعده الله لهم ولن يحشرهم إلى جنته بادئ الأمر ولم يحشرهم إلى ناره بل يتم حشرهم إلى ربهم على منابر من نور تكريماً لهم من بين المُتقين ومن بين خلقه أجمعين تصديقاً لقول الله تعالى:
    { يَوْمَ نَحْشُرُ الْمُتَّقِينَ إِلَى الرَّحْمَنِ وَفْدًا }
    صدق الله العظيم

    ومنهم القوم الذي نباكم عنهم محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في الحديث الحق:
    [ يا أيها الناس، اسمعوا واعقلوا واعلموا أن لله عز وجل عباداً ليسوا بأنبياء ولا شهداء، يغبطهم الأنبياء والشهداء على مجالسهم وقربهم من الله، فجاء رجل من الأعراب من قاصية الناس وألوى بيده إلى نبي الله صلى الله عليه وسلم، فقال: يا نبي الله، ناس من الناس، ليسوا بأنبياء ولا شهداء يغبطهم الأنبياء والشهداء على مجالسهم وقربهم من الله! انعتهم لنا – يعني صفهم لنا -، فسر وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم لسؤال الأعرابي، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: هم ناس من أفناء الناس، ونوازع القبائل، لم تصل بينهم أرحام متقاربة، تحابوا في الله وتصافوا، يضع الله لهم يوم القيامة منابر من نور فجلسهم عليها ]
    صدق عليه الصلاة والسلام

    وأولئك هم أحباب الله من العالمين الذين استجابوا لدعوة التنافس في حُب الله وقربه فأجتمعت قلوبهم في محبة الله وهم من مختلف بقاع الأرض وذلك لأن دعوة الإمام المهدي هي دعوة عالمية عبر الشبكة العالمية تصل إلى مُختلف بقاع الأرض فأستجابوا لداعي إلى حب الله صفوة البشرية وخير البرية أحباب الرحمن في مُحكم القرآن بعد ان ارتد المُسلمين عن إتباع دينهم في محكم القرآن العظيم فتركوا الله لأنبياءه ورُسله بسبب المُبالغة بغير الحق في أنبياء الله ورُسله وهاو الإمام المهدي يدعوا كافة العبيد إلى التنافس مع العبيد إلى الرب المعبود أيهم أحب وأقرب وما كان قول المُسلمين إلا أن قالوا فهل تريدنا ان نُنافس محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في حُب الله وقربه فيطمع احدنا أن يكون أحب واقرب إلى الله هيهات هيهات بل أنت شيطان أشر وليس المهدي المنتظر ومن ثم يرد عليهم المهدي المُنتظر وأقول يا أمة الإسلام ياحُجاج بيت الله الحرام إن لكل دعوى بُرهان وإنما أنا الإمام المهدي أفتيكم من مُحكم القرآن فأثبتُ لكم دعوة التنافس إلى الرحمن أيكم أحب واقرب إن كنتم إياه تعبدون ولم يبعث الله الإمام المهدي بكتاب جديد ولذلك فلن تجدوني أحاجكم إلا من محكم كتاب الله وسنة رسوله الحق وسبقت فتوى الله بالحق في محكم كتابه عن كيفيت عبادت العبيد إلى الرب المعبود وقال الله تعالى:
    { يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ }
    صدق الله العظيم

    ويتبين لكم أن الله لم يفتي عباده أي عبد أحب إلى الله وأقرب من كافة عبيده بالملكوت بل جعله عبد مجهول ولذلك تجدوا عبيده الذين لا يشركون به شيئاً يبتغون إلى ربهم الوسيلة أيهم أقرب فكلن منهم يرجو أن يكون هو ذلك العبد وليس التنافس فقط على مستوى الإنس بل على مستوى عبيده في الملكوت كُله ولذلك قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    { سَلُوا اللَّهَ الْوَسِيلَةَ فَإِنَّهَا مَنْزِلَةٌ فِي الْجَنَّةِ لا تَنْبَغِي إِلا لِعَبْدٍ مِنْ عِبَادِ اللَّهِ وَأَرْجُو أَنْ أَكُونَ أَنَا هُوَ }
    صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم

    وذلك لانه مقر الدرجة العالية هي اقرب الدرجات إلى عرش الرحمن ولذلك قال الله تعالى:
    { يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ }
    صدق الله العظيم

    فلماذا لا تبتغوا الوسيلة إلى الله يامعشر المُسلمون وأعرضتم عن أمر الله في مُحكم كتابه:
    { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ وَجَاهِدُوا فِي سَبِيلِهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ }
    صدق الله العظيم

    ولكن للأسف أبيتم ورفضتم وأعرضتم عن امر الله في محكم كتابه فقلتم انه لا ينبغي لكم منافسة محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم على الوسيلة ومن ثم يرد عليكم الإمام المهدي وأقول فهل التنافس هو على الوسيلة بل { اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ } أيكم أحب واقرب إن كنتم مؤمنين ولكن للاسف ينطبق عليكم قول الله تعالى: { وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللَّهِ إِلا وَهُمْ مُشْرِكُونَ } صدق الله العظيم

    ويامعشر المُسلمين إتقوا الله وليس الهدف من إعلان التنافس هو على الوسيلة بل { اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ } إن كنتم إياه تعبدون كما يعبده عباده المُخلصون الذين لا يشركون بالله شيئاً كما عرف الله لكم عباتهم في مُحكم كتابه { يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ } صدق الله العظيم

    والسؤال الذي يطرح نفسه أليس لكم الحق في ذات الله سُبحانه كما لهم أم إنكم ترونهم أبناء الله سُبحانه الذي لم يتخذ صاحبة ولا ولداً بل هم عباداً لله أمثالكم ولكم من الحق في الله مالهم فلا فرق بين العبيد لدى الرب المعبود إلا بتقواهم عند ربهم بعملهم الخالص لوجه الكريم أفلا تتقون؟

    ويامعشر المُسلمون لم يبعث الله رسله إلى الناس ليعظمونهم فيحصروا التنافس إلى الله لهم وحدهم من دون الصالحين حاشا لله { قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ } صدق الله العظيم

    بل تجدوا دعوة كافة الأنبياء والمُرسلين هي ذات دعوة الإمام المهدي ياعبيد الله اعبدوا الله وحده لا شريك له الي خلقكم لتكونوا لهُ عابدين تصديقاً لقول الله تعالى:
    { وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ (56) }
    صدق الله العظيم
    ألا وأن ناموس دعوة المهدي المنتظر هي ذات ناموس دعوة كافة المُرسلين وقال الله تعالى:
    { إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أمة وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ }
    صدق الله العظيم

    وعلى هذا الناموس تم بعث كافة المُرسلين من رب العالمين تصديقاً لقول الله تعالى:
    { وَمَا أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ إِلا رِجَالا نُوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ (7) }
    صدق الله العظيم

    ويا أمة الإسلام يا حُجاج بيت الله الحرام ما خطبكم وماذا دهاكم لا تستجيبوا لدعوة الإمام المهدي المنتظر الحق من ربكم الذي يدعوكم إلى عبادة الله ربكم وحده لا شريك له أليس دعوته هي الدعوة الحق فما بعد الحق إلا الظلال وقال الله تعالى:
    { اللَّهُ رَبُّكُمُ الْحَقُّ فَمَاذَا بَعْدَ الْحَقِّ إِلا الضَّلالُ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ‏ }
    صدق الله العظيم

    فهل تريدون مهدي منتظر يأتي فيقول أعبدوني من دون الله وأنا ربكم الأعلى وأعوذُ بالله أن أقول ما ليس لي بحق فلا يجتمع النور والظُلمات وقال الله تعالى:
    { مَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُؤْتِيَهُ اللّهُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ثُمَّ يَقُولَ لِلنَّاسِ كُونُواْ عِبَادًا لِّي مِن دُونِ اللّهِ وَلَـكِن كُونُواْ رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنتُمْ تَدْرُسُونَ }
    صدق الله العظيم

    فأي مهدي تنتظرون غير الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني فأي دعوة ستأتي هي أهدى من دعوة الإمام ناصر محمد اليماني الذي يدعوكم إلى (((
    { اللَّهُ رَبُّكُمُ الْحَقُّ فَمَاذَا بَعْدَ الْحَقِّ إِلا الضَّلالُ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ‏ }
    { أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلَا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الْأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ (16) }
    { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنظُرْ نَفْسٌ مَّا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ }
    { وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً }
    { وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْراً }
    { وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يُكَفِّرْ عَنْهُ سَيِّئَاتِهِ وَيُعْظِمْ لَهُ أَجْراً }

    )))

    صدق الله العظيم

    ويا معشر المُسلمين إنما أدعوكم إلى الله فلماذا تعرضون عن دعوة الحق من ربكم إن كنتم تعقلون؟ ويا أولياء الله إنما نحاجكم بآيات بينات فنُنير لكم الطريق بنور القرآن العظيم الذي تنزل على خاتم الأنبياء والمُرسلين ليكون نور الهُدى للعالمين تصديقاً لقول الله تعالى:
    { فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَالنُّورِ الَّذِي أَنزَلْنَا وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ }
    صدق الله العظيم

    فاتبعوا النور الذ تنزل على رسوله لعلكم تهتدون تصديقاً لقول الله تعالى:
    { الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالأَغْلالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنزِلَ مَعَهُ أُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }
    صدق الله العظيم

    وقال الله تعالى:
    { إِنَّمَا تُنْذِرُ مَنِ اتَّبَعَ الذِّكْرَ وَخَشِيَ الرَّحْمَنَ بِالْغَيْبِ فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ وَأَجْرٍ كَرِيمٍ (11) }
    صدق الله العظيم

    فلماذا لا تريدوا أن تتبعوا نور الله القرآن العظيم إن كنتم به مؤمنون؟ وقال الله تعالى:
    { وَأَنْ أَتْلُوَ الْقُرْآنَ فَمَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَقُلْ إِنَّمَا أَنَا مِنَ الْمُنذِرِينَ }
    صدق الله العظم

    وقال الله تعالى:
    { فَذَكِّرْ بِالْقُرْآنِ مَنْ يَخَافُ وَعِيد }
    { وَمَنْ يَكْفُرْ بِهِ مِنْ الأَحْزَابِ فَالنَّارُ مَوْعِدُهُ }
    { يوم نقولُ لجهنّم هل امتلأت وتقول هل من مزيد }
    { كُلَّمَا أَرَادُوا أَن يَخْرُجُوا مِنْهَا مِنْ غَمٍّ أُعِيدُوا فِيهَا وَذُوقُوا عَذَابَ الْحَرِيقِ }

    صدق الله العظيم


    وإني أعلمُ ما هو سبب إعراضكم عن دعوة ناصر محمد اليماني هو بسبب خشيتكم أن لا يكون ناصر محمد اليماني هو المهدي المنتظر ومن ثم يفتيكم ناصر محمد اليماني وأقول فهل تعبدون الله أم تعبدون المهدي المنتظر ولذلك ترون أنكم لو اتبعتم دعوة ناصر محمد اليماني وهو ليس المهدي المنتظر أنكم ضللتم عن الصراط المُستقيم ويا سُبحان ربي فكيف يضل عن الصراط المستقيم الذين يستجيبوا لدعوة البشر جميعاً إلى كلمة التوحيد لا إله إلا الله وحده لا شريك له كلمة سواء بين العالمين وبين خلقه أجمعين فتكونوا لله عابدين على بصيرة من ربكم القرآن العظيم فكيف تضنوا انكم لو اتبعتم ناصر محمد اليماني وهو ليس المهدي المنتظر أنكم ضللتم عن الصراط المستقيم فبئس الحُجة حُجتكم أن سبب إعراضكم عن دعوة الإمام ناصر محمد اليماني هي خشيتكم ألا يكون هو المهدي المنتظر فما عساه يكون المهدي المنتظر الذي له تنتظرون أليس سيدعوكم إلى عبادة الله وحده على بصيرة من ربه القرآن العظيم فهل تعبدون الله أم تعبدوا المهدي المنتظر ولذلك تخشوا لو لم يكون ناصر محمد اليماني أنكم ضللتم عن الصراط المُستفيم فهل ترون في دعوة ناصر محمد اليماني الظلال المُبين وهو يحاحكم بحديث الله المحفوظ من التحريف القرآن العظيم فبأي حديث بعده تؤمنون فبئس القوم المُعرضين عن دعوة ناصر محمد اليماني وإتباعه وشد أزره فاما الذين أعرضوا لم تكن حُجتهم ليس إلا خشية أن لا يكون ناصر محمد اليماني فهل دعوتكم إلى عبادتي وقلت لكم أنا ربكم الاعلى ولذلك تخشون لو لم يكون ناصر محمد اليماني هو ربكم أنكم ضللتم عن الصراط المستقيم وعبدتم غير ربكم المهدي المنتظر أفلا تعقلون فهل تنتظرون المهدي المنتظر الحق من ربكم ان يقول ذلك ومن ثم اقول لكم:
    { وَيَا قَوْمِ اعْمَلُواْ عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنِّي عَامِلٌ سَوْفَ تَعْلَمُونَ مَن يَأْتِيهِ عَذَابٌ يُخْزِيهِ وَمَنْ هُوَ كَاذِبٌ وَارْتَقِبُواْ إِنِّي مَعَكُمْ رَقِيبٌ }
    {‏ فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاءُ بِدُخَانٍ مُّبِينٍ، يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ، رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ }

    صدق الله العظيم

    ويا عُلماء الإسلام وأمتهم إنما أعظكم بواحده أرأيتم لو أنكم أتبعتم ناصر محمد اليماني وهو ليس المهدي المنتظر أن ذلك حُجة لكم بين يدي الله ولكن الله سوف يقول لكم فإلى ماذا دعاكم إليه ناصر محمد اليماني ومن ثم تقولون دعانا إلى عبادتك وحدك لا شريك له وإلى التنافس في حُبك وقربك ونعيم رضوان نفسك ومن ثم يقول الله لكم فهل تروا لو أنكم اتبعتم ما يدعوا إليه ناصر محمد اليماني أنكم في ضلال مُبين وهو يدعوكم إلى ((( { اللَّهُ رَبُّكُمُ الْحَقُّ فَمَاذَا بَعْدَ الْحَقِّ إِلا الضَّلالُ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ‏ } )))

    ومن ثم يقول الله لكم فادخلوا أبواب جهنم داخرين وهذه هي نتيجة الذي يعرضون عن دعوة الإمام ناصر محمد اليماني بحُجة خشيتهم لو لم يكون ناصر محمد اليماني هو المهدي المنتظر الحق من ربهم فبئس الخشية خشيتهم أولئك قوم هم أضل من الأنعام سبيلاً أولئك قوم كبيراً عليهم أن نشبههم إلى الأنعام بل هم أضل سبيلاً أولئك قوماً لا يعقلون ولا يتفكرون من الذين قال الله فيهم أنهم { صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لاَ يَعْقِلُونَ } ويا قوم حقيق لا اقول على الله إلا الحق وتعالوا لنفتيكم بالحق فإن استجبتم لدعوة ناصر محمد اليماني الذي يحاجكم بالبينات من ربكم فقد هُديتم إلى الصراط المُستقيم ولو لم يكون ناصر محمد اليماني هو المهدي المنتظر فعليه كذبه ويحاسبه ربه على إنتحال شخصيت المهدي المنتظر لو كان من الكاذبين ولكني سوف اقول قولاً تكونوا عليه شاهدين اللهم إنك تعلم أني لم افتري عليك أني المهدي المنتظر اللهم إن كنت تعلم أني لستُ المهدي المنتظر الحق من عندك فإن علي لعنت الله ضعف ما لعنت به إبليس الشيطان الرجيم اللهم ومن يكذبني وأنا الإمام المهدي المنتظر خليفتك المُصطفى الله فإليك ابتهل بحق كتاب رحمتك في الكتاب المُنزل أن تغفر له فتهديه إلى الصراط المُستقيم فإنهم لا يعلمون أني الإمام المهدي المنتظر الذي له ينتظرون اللهم رجوتك بحق لا إله إلا أنت وبحق رحمتك التي كتبت على نفسك وبحق عظيم نعيم رضوان نفسك لان نفد صبري عليهم فدعوت عليهم ان لا تجيب دعوتي عليهم وأنت أرحم بهم من عبدك ووعدك الحق وأنت ارحم الراحمين فما كان لهم أن يحرموني تحقيق النعيم الاعظم اللهم إني اشهدك أني قررت الصبر عليهم حتى ولو لم يامنوا أبداً إلى يوم يقوم الناس لرب العالمين فلن أدعو عليهم وليس إمتناعي عن الدعوة عليهم رحمة بهم حاشا لله فلستُ أرحم بعبادك منك ربي بل لأني علمت أنك حقاً أرحم الراحمين ولذلك فحسرتك على عبادك الذي رفضوا غفرانك ورضاك لهي اشد من حسرة الأم على ولدها حتى ولو لم تظلمهم شيئاً حت إذا أعرضوا عن دعوة أنبياءك ورسلك إليك فيقولون:
    { رَبَّنَا افْتَحْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ قَوْمِنَا بِالْحَقِّ وَأَنتَ خَيْرُ الْفَاتِحِين }
    ومن ثم تاتي الإجابة لهم من ربهم ولن يخلف الله وعده لرسله فيهلك عدوهم
    { إِنْ كَانَتْ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ } صدق الله العظيم

    ويفرح المؤمنون بنصر الله وعد الله لا يخلف الله وعده ولكن أكثر الناس لا يعلمون ولكن يامعشر الفرحون بنصر الله لهم على عدوهم فأهلكهم بالصيحة فإذا أعداء هم خامدون ألم تسئلوا فهل ربكم كذلك فرحاً مسروراً في نفس اللحة التي أنتم فرحين فيها بنصر الله أن اهلك عدوكم فأورثكم الأرض من بعدهم ولكني لم أجد حبيبي مسروراً بل مُتحسر حزين على عباده الذين ظلموا أنفسهم وكذبوا برسل ربهم وقال الله تعالى:
    { إِنْ كَانَتْ إِلاَّ صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ (29) يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِمْ مِنْ رَسُولٍ إِلاَّ كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُون (30) }
    صدق الله العظيم

    فما ظنكم بحال قوم {{{ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ }}} فهل سوف يرضون بالنعيم المادي في جنة النعيم فماهي إلا حور وقصور فهل سوف يرضون بذلك وقد علموا ان حبيبهم حزين في نفسه ومُتحسر على عباده كلا وربي بل سوف يحاجون ربهم ويقولون يا أرحم الراحمين فهل خلقت الجنة من أجلنا أم خلقتنا من اجل الجنة ثم يرد عليهم ربهم بالحق ويقول: {{{ وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإِنْسَ إِلا لِيَعْبُدُونِ }}} ومن ثم يقولون وكيف نعبدك يا أرحم الراحمين ومن ثم يرد عليهم ربهم ويقول: { أفَمَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَ اللَّهِ كَمَنْ بَاءَ بِسَخَطٍ مِّنَ اللَّهِ وَمَأْوَاهُ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ المَصِيرُ (162) } صدق الله العظيم

    ومن ثم يقولون لقد اتبعنا رضوانك كغاية وليس كوسيلة لتحقيق نعيم الجنة ولو كنى أتخذنا رضوانك كوسيلة لتحقيق نعيم الجنة إذا لرضينا بجنتك لو اتخذنا رضوانك وسيلة ولكن رضوانك ربنا هو منتهى أملنا وكُل نعيمنا وكُل أجرنا وهيهات هيهات فلن نرضى حتى تكون راضي في نفسك فكيف نرضى بجنة النعيم وحورها وقصورها ومن احببناه الغفور الودود مُتحسر وحزين في نفسه على عباده الذين ظلموا أنفسهم ويا ارحم الراحمين لقد حرمت الظلم على نفسك وجعلته بين عبادك مُحرماً فإلى من نشكوا ظُلمنا فلن نستطيع ولا نُريد أن نستطيع أن رضى بنعيم جنتك قبل ان يتحقق لنا النعيم الأكبر منها فتكون راضي في نفسك يا حبيبنا فكيف ترضى النفس ويطمئن القلب وتقر أعين قومٍ {{{ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ }}} وحبيبهم حزين ومتحسر على عباده الذين ظلموا أنفسهم وسبب تحسره ذلك لانه أرحم الراحمين ولا يرضى لعباده الكفر بل يرضى لهم الشكر ويا معشر الأنصار السابقين الأخيار يا انصار المهدي المنتظر لا تدعوا على البشر واستوصيكم بالصبر حتى النصر بالهُدى فيهديهم الله كيف ما يشاء أهم شئ أن يهديهم ليتحقق لكم النعيم الأعظم إن كنت إياه تعبدون وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين.

    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.


    قال تعالى :
    قُلِ الْحَمْدُ لِلَّـهِ وَسَلَامٌ عَلَىٰ عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَىٰ ءآللَّـهُ خَيْرٌ أَمَّا يُشْرِكُونَ ﴿النمل: ٥٩﴾

    قال تعالى :
    وَلَقَدْ آتَيْنَا لُقْمَانَ الْحِكْمَةَ أَنِ اشْكُرْ لِلَّـهِ ۚ وَمَن يَشْكُرْ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ ۖ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ اللَّـهَ غَنِيٌّ حَمِيدٌ ﴿١٢﴾ وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ بِاللَّـهِ ۖ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ ﴿١٣﴾ وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ ﴿١٤﴾ وَإِن جَاهَدَاكَ عَلَىٰ أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا ۖ وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا ۖ وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ۚ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ ﴿١٥﴾ يَا بُنَيَّ إِنَّهَا إِن تَكُ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِّنْ خَرْدَلٍ فَتَكُن فِي صَخْرَةٍ أَوْ فِي السَّمَاوَاتِ أَوْ فِي الْأَرْضِ يَأْتِ بِهَا اللَّـهُ ۚ إِنَّ اللَّـهَ لَطِيفٌ خَبِيرٌ ﴿١٦﴾ يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلَاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنكَرِ وَاصْبِرْ عَلَىٰ مَا أَصَابَكَ ۖ إِنَّ ذَٰلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ ﴿١٧﴾ وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحًا ۖ إِنَّ اللَّـهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ ﴿١٨﴾ وَاقْصِدْ فِي مَشْيِكَ وَاغْضُضْ مِن صَوْتِكَ ۚ إِنَّ أَنكَرَ الْأَصْوَاتِ لَصَوْتُ الْحَمِيرِ ﴿١٩﴾﴿لقمان ١٢: ١٩﴾


  4. الترتيب #14 الرقم والرابط: 271092 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Sep 2017
    المشاركات
    7

    افتراضي ارسلت هذة الرسالةخاص للامام قبل عشرة ايام ولم يرد عليها ما السبب

    علي غالب النهمي علي غالب النهمي متواجد حالياً
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Sep 2017
    المشاركات
    1
    افتراضي مقتنع برؤيتك وفكرك وغير مقتنع بمهديتك
    اخي ناصر محمد اليماني.
    انا مؤيد لك في معظم بياناتك لاكني لست مقتنع بانك الامام المهدي. انا اكفر بجميع الاحزاب والطوائف ومعظم كلامك في محلة من ناحية اسمك مقتنع انة يواطئ اسم الرسول صلى الله عليه وسلم
    انا لست عالم ولاعندي علم كافي لمجادلتك لاكني لم اجد عندك البديل لمعظم ما تنكرة مثل : ان الناس قد ظلوا وان العلماء كلهم في ظلال وان الدين لم يبقى منه الا اسمة ووووو. بل وجدت معظم كلامك متشابة وفي نفس الاسلوب وان كانت المواضيع مختلفة.
    ارى ان الحجة هي ليست عندك انت بل عند من يسمون انفسهم علماء وفقهاء الدين. هذا في رأيي، لماذا لم يستجيبوا لدعوتك في المناظرة التي تدعوهم اليها وتتحداهم بها؟وكلامك من هذة الناحية هو الصواب، فهم محاسبون على صمتهم هذا،،، بل كان الاولى انهم هم من يجادلوك ويثبتوا اما صدقك او كذبك.
    بدل ما نضطر نحن لمجادلتك بما ليس لنا به علم.
    فأمرهم الى الله.
    اما انت فإني قد كنت في بداية الامر صدقتك واردت ان ابايعك،لاكن من خلال متابعتي لبياناتك وجدت فيها نوع من العشوائية واللّا مسؤولية وما زادني شكّاًً في كلامك هو التناقض حيث وعندي ما يثبت من بياناتك تناقضها في بعض المسائل. ونقص في العلم بشئ قد سبق ان تحدثت عنه، مثل من يؤلف لغز ولا يعلم بحله.
    وكأنك تستنبط من عدة مؤلفات ما يوافق نظريتك إضافة الى علم عندك ولكنه قاصر وغير كافي لإدعاءاتك وتحدياتك، فهي تحتاج الى اكثر وأكثر.
    فإن كان عندك ما يثبت إمامتك، فلايوجد وقت في امسّ الحاجة اليك اكثر من هذا الوقت ، وان كنت تريد تحقيق غايه في نفسك وان كانت صالحة او خيريه فلا تدّعي على الله غير الحق.
    اوافقك انك جئت ببعض الاشياء لم يجي بها احد غيرك وهذة شهادة ان عندك علم ليس عند غيرك فاحمد الله الذي علّمك ولا تغترّ بعلمك فيرديك غرورك.
    فإني ارى ان حججك على من يجادلونك وااهية او غير كافية وبعض اساليب كلامك غير لائقه بالامام المهدي المنتظر، وأرى
    ان عندك قصور في الإلقاء والمنطق وأنصحك ان تدعي الله
    ان يحلل عقدة من لسانك يفقهوا قولك.

  5. الترتيب #15 الرقم والرابط: 271096 أدوات الاقتباس نسخ النص
    أيمن محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    1,572

    افتراضي

    اوافقك انك جئت ببعض الاشياء لم يجي بها احد غيرك وهذة شهادة ان عندك علم ليس عند غيرك فاحمد الله الذي علّمك ولا تغترّ بعلمك فيرديك غرورك.



    فإني ارى ان حججك على من يجادلونك وااهية او غير كافية وبعض اساليب كلامك غير لائقه بالامام المهدي المنتظر، وأرى
    ان عندك قصور في الإلقاء والمنطق وأنصحك ان تدعي الله
    ان يحلل عقدة من لسانك يفقهوا قولك
    أخي المحترم الضيّف حيّاك الله وأهلاً وسهلاً ، بك بمنتدى الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني عليه السلام .. وبعد

    الحقيقة كلامك فيه الكثير من التناقض ، ويبدوا أنك تُعاني من صِراع نفسي حاد كما يحلوا للأطباء تسميٌته ، ولكنّه تخبط الممسوسين ، ووسواس من الشيطان الرجيم ... ولا حول ولا قوة إلا بالله العظيم

    فأنت تمتدح أمر ، وتفتري على الإمام بالكذب والتدليس ؟ فأنظر لكلامك ؟ ليس فيه نقطة واحدة مذكورة تنسف بها مهدية الإمام عليه السلام !؟ بل مجرد كلام مُرسل بلا بيّنة وبلا دليل حق أو برهان ولو ضعيف ...؟!

    فماذا نُسمي حالتك هذه ؟! فتارة أنت مُقتنع بالبيان .. وتارة تتهكم وتسخر وتستهزئ بالبيان وبالمهدي عليه السلام ؟
    فماذا نُسمي حالتك هذه ؟

    على كل حال ، هناك موسوعة في المنتدى تنتظرك لقرائتها ، فإن شئت توجه لله تعالى وأستعن به ، وألجأ إليه ليريك الحق حقاً ويرزقك أتباعه ، والباطل باطلاً ويرزقك أجتنابه ، ثم أستخر رب العالمين وسلم أمرك إليه وحده ... ولا تّعد لمثل هذا الكلام الفارغ في الاعلى .. وإلا سترى ما لا يُعجبك ولا يُعجب قرنائك ، والله أعلم بك وبقرنائك .. سبحانه

    والسلام على المهتدين في العالمين
    والحمد لله رب العالمين

  6. الترتيب #16 الرقم والرابط: 271099 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    4,546

    افتراضي

    قال تعالى :
    وَلَوْ نَشَاءُ لَأَرَيْنَاكَهُمْ فَلَعَرَفْتَهُم بِسِيمَاهُمْ وَلَتَعْرِفَنَّهُمْ فِي لَحْنِ الْقَوْلِ وَاللَّـهُ يَعْلَمُ أَعْمَالَكُمْ ﴿محمد: ٣٠﴾

    قال تعالى :
    وَلَيَعْلَمَنَّ اللَّـهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْمُنَافِقِينَ
    ﴿العنكبوت: ١١﴾

  7. الترتيب #17 الرقم والرابط: 271100 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية ابو محمد
    ابو محمد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2,558

    افتراضي

    هذا رد الامام المهدي عليك و على امثالك

    اقتباس المشاركة: 19460 من الموضوع: {فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِنْ لَمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفاً}



    الإمام ناصر محمد اليماني
    23 - 08 - 1432 هـ
    24 - 07 - 2011 مـ
    07:31 صباحاً

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصليّة للبيان ]
    http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?t=3950

    ــــــــــــــــــ



    { فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِنْ لَمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفاً } صدق الله العظيم ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على جدّي وحبيب قلبي محمد رسول الله إلى الناس كافةً، يا أيّها الذين آمنوا صلوا عليه وسلّموا تسليماً، وأما بعد..

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحبتي الأنصار السابقين الأخيار، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كافة الباحثين عن الحقّ الذين لا يريدون غير الحقّ سبيلاً، حقيقٌ لا أقول على الله إلا الحقّ، فاتّقوا الله عباد الله، فوالله الذي لا إله غيره إنّني أريد لكم النجاة جميعاً وأتمنّى من الله أن يجعل الإنس والجنّ أمّة واحدةً على صراطٍ مستقيم يعبدون الله وحده لا يشركون به شيئاً، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {إِنَّ هَـٰذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ ﴿٩٢} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    كون هدف الإمام المهدي هو تحقيق الهدف من خلق الجنّ والإنس ليعبدوا الله وحده، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ﴿٥٦} صدق الله العظيم [الذاريات].

    ويا عباد الله، والله الذي لا إله غيره إنّ الإمام المهدي لهو أشدّ حرصاَ عليكم من أنفسكم وخير صديقٍ لكم وأخ كريم يعفو عمّن ظلمه ويعطي من حرمه ويعرضُ عن الجاهلين، ويَشْهَدُ على ذلك الذين يعرفونني والموقنين منكم، وأُشهدُ الله أنّي الإمام المهدي الذي ابتعثه الله ليحاجُّكم بالقرآن المجيد ليهديكم به إلى صراط العزيز الحميد.

    ويا عباد الله إنّي أدعوكم إلى نعيم رضوان الله ليغفر لكم ذنوبكم ويغفر للإمام المهدي معكم إنّ ربي غفورٌ رحيمٌ، فهل ترون في الله شكّاً الذي خلق السموات والأرض وخلقكم لتكونوا له عابدين؟ فلِمَ أنتم معرِضون عن دعوة الحقّ من ربّكم؟ فهل وجدتم الإمام ناصر محمد اليماني جاء مخالِفاً لدعوة الأنبياء والمرسَلين؟ وسوف يحكم الله بيني وبينكم بقوله تعالى: بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
    {الر ۚ كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَىٰ صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ ﴿١اللَّـهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ وَوَيْلٌ لِّلْكَافِرِينَ مِنْ عَذَابٍ شَدِيدٍ ﴿٢الَّذِينَ يَسْتَحِبُّونَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا عَلَى الْآخِرَةِ وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللَّـهِ وَيَبْغُونَهَا عِوَجًا ۚ أُولَـٰئِكَ فِي ضَلَالٍ بَعِيدٍ ﴿٣وَمَا أَرْسَلْنَا مِن رَّسُولٍ إِلَّا بِلِسَانِ قَوْمِهِ لِيُبَيِّنَ لَهُمْ ۖ فَيُضِلُّ اللَّـهُ مَن يَشَاءُ وَيَهْدِي مَن يَشَاءُ ۚ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ﴿٤وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا مُوسَىٰ بِآيَاتِنَا أَنْ أَخْرِجْ قَوْمَكَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَذَكِّرْهُم بِأَيَّامِ اللَّـهِ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ ﴿٥وَإِذْ قَالَ مُوسَىٰ لِقَوْمِهِ اذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّـهِ عَلَيْكُمْ إِذْ أَنجَاكُم مِّنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَسُومُونَكُمْ سُوءَ الْعَذَابِ وَيُذَبِّحُونَ أَبْنَاءَكُمْ وَيَسْتَحْيُونَ نِسَاءَكُمْ ۚ وَفِي ذَٰلِكُم بَلَاءٌ مِّن رَّبِّكُمْ عَظِيمٌ ﴿٦وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ۖ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ ﴿٧وَقَالَ مُوسَىٰ إِن تَكْفُرُوا أَنتُمْ وَمَن فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا فَإِنَّ اللَّـهَ لَغَنِيٌّ حَمِيدٌ ﴿٨أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَبَأُ الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ ۛ وَالَّذِينَ مِن بَعْدِهِمْ ۛ لَا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا اللَّـهُ ۚ جَاءَتْهُمْ رُسُلُهُم بِالْبَيِّنَاتِ فَرَدُّوا أَيْدِيَهُمْ فِي أَفْوَاهِهِمْ وَقَالُوا إِنَّا كَفَرْنَا بِمَا أُرْسِلْتُم بِهِ وَإِنَّا لَفِي شَكٍّ مِّمَّا تَدْعُونَنَا إِلَيْهِ مُرِيبٍ ﴿٩ قَالَتْ رُسُلُهُمْ أَفِي اللَّـهِ شَكٌّ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۖيَدْعُوكُمْ لِيَغْفِرَ لَكُم مِّن ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرَكُمْ إِلَىٰ أَجَلٍ مُّسَمًّى ۚقَالُوا إِنْ أَنتُمْ إِلَّا بَشَرٌ مِّثْلُنَا تُرِيدُونَ أَن تَصُدُّونَا عَمَّا كَانَ يَعْبُدُ آبَاؤُنَا فَأْتُونَا بِسُلْطَانٍ مُّبِينٍ ﴿١٠قَالَتْ لَهُمْ رُسُلُهُمْ إِن نَّحْنُ إِلَّا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ وَلَـٰكِنَّ اللَّـهَ يَمُنُّ عَلَىٰ مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ ۖ وَمَا كَانَ لَنَا أَن نَّأْتِيَكُم بِسُلْطَانٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّـهِ ۚ وَعَلَى اللَّـهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ ﴿١١وَمَا لَنَا أَلَّا نَتَوَكَّلَ عَلَى اللَّـهِ وَقَدْ هَدَانَا سُبُلَنَا ۚ وَلَنَصْبِرَنَّ عَلَىٰ مَا آذَيْتُمُونَا ۚ وَعَلَى اللَّـهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ ﴿١٢وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِرُسُلِهِمْ لَنُخْرِجَنَّكُم مِّنْ أَرْضِنَا أَوْ لَتَعُودُنَّ فِي مِلَّتِنَا ۖ فَأَوْحَىٰ إِلَيْهِمْ رَبُّهُمْ لَنُهْلِكَنَّ الظَّالِمِينَ ﴿١٣وَلَنُسْكِنَنَّكُمُ الْأَرْضَ مِن بَعْدِهِمْ ۚذَٰلِكَ لِمَنْ خَافَ مَقَامِي وَخَافَ وَعِيدِ ﴿١٤وَاسْتَفْتَحُوا وَخَابَ كُلُّ جَبَّارٍ عَنِيدٍ ﴿١٥} صدق الله العظيم [ابراهيم].

    اللهم عبدك يتوسّل إليك بحقّ لا إله إلا أنت وبحقّ رحمتك التي كتبت على نفسك وبحقّ عظيم نعيم رضوان نفسك أن لا تفتح بيني وبين إخواني المسلمين بعذابٍ مهينٍٍ بل بالهدى المبين، فبصِّر قلوبهم بدعوة الحقّ من ربّهم وبصّر بالبيان الحقّ للقرآن العظيم أفئدة العالمين، برحمتك يا أرحم الراحمين. اللهم أفرغ على قلب عبدك صبراً وثبّت قدمي وثبّت أنصاري على الحقِّ المبين. اللهم لا تُجِب دعائي ولا دعاء أنصاري على عبادك المعرضين من المسلمين. اللهم فاغفر لهم فإنّهم لا يعلمون، برحمتك يا أرحم الراحمين.

    ألا والله يا عباد الله ما كان هذا الدُّعاء رحمة منّي بعباد الله، ولكنّي أحببت الله أرحم الراحمين وعلمتُ ما يحبّه وترضى به نفسه لعباده؛ في قول الله تعالى: {إِن تَكْفُرُوا فَإِنَّ اللَّـهَ غَنِيٌّ عَنكُمْ ۖ وَلَا يَرْضَىٰ لِعِبَادِهِ الْكُفْرَ ۖ وَإِن تَشْكُرُوا يَرْضَهُ لَكُمْ} صدق الله العظيم [الزمر:7]، ولذلك أطمع في تحقيق رضوان الله عليكم، حتى يكون ربّي سعيداً وليس مُتحسّراً ولا حزيناً على عباده الذين ظلموا أنفسهم وضلّوا عن الصراط المستقيم ويحسبون أنّهم مهتدون.

    ولربّما يودّ أن يقاطعني أحد الجاهلين فيقول: "كيف يقول الأنبياء المكرّمون وأتباعهم في عصرهم:
    {رَبَّنَا افْتَحْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ قَوْمِنَا بِالْحَقِّ وَأَنتَ خَيْرُ الْفَاتِحِينَ} [الأعراف:89]، وقال الله تعالى: {وَاسْتَفْتَحُوا وَخَابَ كُلُّ جَبَّارٍ عَنِيدٍ ﴿١٥‏} [ابراهيم]، وقال الله تعالى: {فَأَخَذَتْهُمُ الرَّجْفَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دَارِهِمْ جَاثِمِينَ ﴿٧٨} صدق الله العظيم [الأعراف]؟ ولكنّك يا ناصر محمد اليماني تقول دعاءً مختلفاً عن دعاء كثيرٍ من أنبياء الله وأتباعهم وهو أن لا يفتح بينك وبين المعرضين عن دعوة الحقّ من ربّك ببأسٍ من الله شديدٍ، فما السبب؟". ومن ثمّ يردّ عليه المهدي المنتظر وأقول: لقد خيَّركم الله الواحد القهار بين النصر والصبر، فاختار المهدي المنتظَر الصبرَ حتى يهتدوا إلى صراط العزيز الحميد فذلك هو نصري، ولسوف أصبر بإذن الله وصابرٌ ومرابطٌ على الدعوة إلى ربّي حتى يتمّ الله بعبده نوره ولو كره المُجرمون ظهوره، ولكنّي لا أعلم فهل سوف يجيب الله دعاء عبده فلا يعذبكم حتى يهديَكم أم أنّه سوف يهديكم كما أرى في الكتاب ببأسٍ شديدٍ؟ فتقولوا: {رَّ‌بَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ ﴿١٢﴾} [الدخان]، فالأمر لله من قبل ومن بعد.

    ألا والله ما صبري إلا بالله ومن أجل الله لكون هدفي ومنتهى غايتي هو في نفس الله، فاحذروا ما يُغضِب نفسه تعالى، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {يَوْمَ تَجِدُ كُلُّ نَفْسٍ مَّا عَمِلَتْ مِنْ خَيْرٍ مُّحْضَرًا وَمَا عَمِلَتْ مِن سُوءٍ تَوَدُّ لَوْ أَنَّ بَيْنَهَا وَبَيْنَهُ أَمَدًا بَعِيدًا ۗ وَيُحَذِّرُكُمُ اللَّـهُ نَفْسَهُ ۗ وَاللَّـهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ ﴿٣٠} صدق الله العظيم [آل عمران]، أي ويحذركم الله غضب نفسه عليكم يا أصحاب أعمال السوء والفساد في الأرض، ولا تيأسوا من رحمة الله، واعلموا أنّ الله رؤوف بالعباد بشكلٍ عامٍ ومن تاب وأناب ليجدنَّ له ربّاً غفوراً رحيماً حتى ولو كان الشيطان إبليس الذي غضب الله عليه ولعنه وأحلّ عليه لعنته ولعنة ملائكته والناس أجمعين فلو يتوب إلى ربّه ليهدي قلبه ليجدنَّ له ربّاً عفواً غفوراً رحيماً.

    ولربّما يودّ أن يقاطعنا أحد العلماء الذين لا يعلمون فيقول: "يا ناصر محمد إنّك لمجنونٌ فكيف تريد أن يغفر الله للشيطان إبليس لو يتوب إلى الربّ من بعد أن لعنه الله وأحلّ عليه لعنته إلى يوم الدين!". ومن ثم يكرّر السؤال مرةً أخرى ويقول: "كيف تفتي يا ناصر محمد اليماني إلى الذين لعنهم الله وغضب عليهم وأحلّ عليهم لعنته ولعنة ملائكته والناس أجمعين، كيف تفتيهم أنّهم لو يتوبون إلى ربّهم فينيبون إليه ليهدي قلوبهم فإنّ الله سوف يغفر ذنوبهم فيتوب عليهم لو أنّهم تابوا وأنابوا إلى ربّهم؟"، ومن ثم يردُّ عليه الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: يا حبيبي في الله إنّك لمن الخاطئين، وبينك وبين المهدي المنتظر اختلافاً كبيراً كونك تدعو عباد الله إلى اليأس من رحمة الله ولكنّي المهدي المنتظر أدعو عبادَ الله جميعاً إلى رحمة ربّي الذي وسِع كُلّ شيءٍ رحمةً وعلماً، ألا والله لو يُلقي إليك المهدي المنتظَر سؤالاً وأقول: أليس إبليس وكافة شياطين الجنّ والإنس من عباد الله؟ لقال كافة علماء المسلمين: "اللهم نعم فهذا لا جدال فيه أنّ كلّ من في السموات والأرض عبيدٌ الله، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {إِن كُلُّ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِلَّا آتِي الرَّحْمَـٰنِ عَبْدًا ﴿٩٣} صدق الله العظيم [مريم]".

    ومن ثم يردُّ عليهم الإمام ناصر محمد اليماني، وأقول: ألا والله لو تعتقدون أنّ إبليس يخرج عن نطاق هذا النداء فإنّكم لن تجدوا لكم من دون الله وليّاً ولا نصيراً:
    {قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَىٰ أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّـهِ ۚ إِنَّ اللَّـهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا ۚإِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ ﴿٥٣وَأَنِيبُوا إِلَىٰ رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ ﴿٥٤وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ ﴿٥٥أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَتَىٰ عَلَىٰ مَا فَرَّطتُ فِي جَنبِ اللَّـهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ ﴿٥٦أَوْ تَقُولَ لَوْ أَنَّ اللَّـهَ هَدَانِي لَكُنتُ مِنَ الْمُتَّقِينَ ﴿٥٧أَوْ تَقُولَ حِينَ تَرَى الْعَذَابَ لَوْ أَنَّ لِي كَرَّةً فَأَكُونَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ ﴿٥٨بَلَىٰ قَدْ جَاءَتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْتَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِينَ﴿٥٩وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ تَرَى الَّذِينَ كَذَبُوا عَلَى اللَّـهِ وُجُوهُهُم مُّسْوَدَّةٌ ۚأَلَيْسَ فِي جَهَنَّمَ مَثْوًى لِّلْمُتَكَبِّرِينَ ﴿٦٠وَيُنَجِّي اللَّـهُ الَّذِينَ اتَّقَوْا بِمَفَازَتِهِمْ لَا يَمَسُّهُمُ السُّوءُ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴿٦١} صدق الله العظيم [الزمر].

    فلو أنّكم تُخرجون إبليس عن دائرة هذا النداء فتزعمون أنّه لا يشمله نداء الله إلى العبيد الذين أسرفوا على أنفسهم فمن ثم نقول لكم: فهل تعتقدون أنّ الشيطان وَلَدُ الله سبحانه! ما لكم كيف تحكمون؟ سبحان الله العظيم وتعالى علوا كبيراً! فلا ينبغي لكم أن تُخرجوا إبليس من نطاق هذا النّداء الربّاني في محكم الكتاب؛ أن يقول المنادي إلى عباد الله جميعاً من الإنس والجن:
    {قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَىٰ أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّـهِ ۚ إِنَّ اللَّـهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا ۚإِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ ﴿٥٣وَأَنِيبُوا إِلَىٰ رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ ﴿٥٤وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ ﴿٥٥أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَتَىٰ عَلَىٰ مَا فَرَّطتُ فِي جَنبِ اللَّـهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ ﴿٥٦أَوْ تَقُولَ لَوْ أَنَّ اللَّـهَ هَدَانِي لَكُنتُ مِنَ الْمُتَّقِينَ ﴿٥٧أَوْ تَقُولَ حِينَ تَرَى الْعَذَابَ لَوْ أَنَّ لِي كَرَّةً فَأَكُونَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ ﴿٥٨بَلَىٰ قَدْ جَاءَتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْتَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِينَ ﴿٥٩وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ تَرَى الَّذِينَ كَذَبُوا عَلَى اللَّـهِ وُجُوهُهُم مُّسْوَدَّةٌ ۚأَلَيْسَ فِي جَهَنَّمَ مَثْوًى لِّلْمُتَكَبِّرِينَ ﴿٦٠وَيُنَجِّي اللَّـهُ الَّذِينَ اتَّقَوْا بِمَفَازَتِهِمْ لَا يَمَسُّهُمُ السُّوءُ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴿٦١} صدق الله العظيم

    ولربما يودُّ عالِمٌ آخر أن يقول: "مهلاً مهلاً يا ناصر محمد اليماني فنحن لا نقصد هذا أنّ الشياطين ليسوا من ضمن عبيد الله سبحانه، ولكنّ شياطين الجنّ والإنس من المغضوب عليهم، أي من الذين غضب الله عليهم ولعنهم وأحلَّ عليهم لعنته ولعنة ملائكته والناس أجمعين إلى يوم الدين، ولذلك أخرجناهم من دائرة هذا النداء كون الله لن يغفر لهم أبداً إلى يوم الدين". ومن ثم يردُّ عليهم الإمام ناصر محمد اليماني وأقول: قال الله تعالى:
    {إِنْ عِندَكُم مِّن سُلْطَانٍ بِهَـٰذَا ۚ أَتَقُولُونَ عَلَى اللَّـهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ} صدق الله العظيم [يونس:68].

    ومن ثم يردُّ علينا كافة الحافظين لِلَفْظِ القرآن العظيم، فيقولون: "قال الله تعالى:
    {كَيْفَ يَهْدِي اللَّـهُ قَوْمًا كَفَرُ‌وا بَعْدَ إِيمَانِهِمْ وَشَهِدُوا أَنَّ الرَّ‌سُولَ حَقٌّ وَجَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ ۚ وَاللَّـهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ ﴿٨٦﴾ أُولَـٰئِكَ جَزَاؤُهُمْ أَنَّ عَلَيْهِمْ لَعْنَةَ اللَّـهِ وَالْمَلَائِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ ﴿٨٧﴾ خَالِدِينَ فِيهَا لَا يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلَا هُمْ يُنظَرُ‌ونَ ﴿٨٨﴾} صدق الله العظيم [آل عمران]، فكيف يا ناصر محمد يهدي الله من غضب عليه ولعنه وأحلّ عليه لعنة عباده من الجنّ والإنس؟ أفلا ترى أنّنا أقمنا عليك الحجّة من القرآن يا من يزعم أنّه المهدي المنتظر؟ فآتِنا بالدليل المفصَّل من مُحكم الذكر أنّ الله يغفر لمن تاب وأناب إلى الربّ من العبيد بعد أن لعنه الله وأحلّ عليه لعنة ملائكته والناس أجمعين". ومن ثم يردُّ عليكم أيّها الدُعاة إلى اليأس من رحمة الله وعلى المُبلسين اليائسين من رحمة الله وأقول إليكم البرهان المبين، قال الله تعالى: {كَيْفَ يَهْدِي اللَّـهُ قَوْمًا كَفَرُ‌وا بَعْدَ إِيمَانِهِمْ وَشَهِدُوا أَنَّ الرَّ‌سُولَ حَقٌّ وَجَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ ۚ وَاللَّـهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ ﴿٨٦﴾ أُولَـٰئِكَ جَزَاؤُهُمْ أَنَّ عَلَيْهِمْ لَعْنَةَ اللَّـهِ وَالْمَلَائِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ ﴿٨٧﴾ خَالِدِينَ فِيهَا لَا يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلَا هُمْ يُنظَرُ‌ونَ ﴿٨٨﴾ إِلَّا الَّذِينَ تَابُوا مِن بَعْدِ ذَٰلِكَ وَأَصْلَحُوا فَإِنَّ اللَّـهَ غَفُورٌ‌ رَّ‌حِيمٌ ﴿٨٩﴾} صدق الله العظيم [آل عمران].

    أفلا ترون أنّ النداء من الربّ إلى رحمة الله في محكم الكتاب كان نداءً يشمل كافة العبيد سواءً الضالين من الجنّ والإنس أو المغضوب عليهم من شياطين الجنّ والإنس الذين لعنهم الله بكفرهم وأحلَّ عليهم لعنته إلى يوم الدين إلا من تاب منهم من قبل موته؟ فهنا يتقبّل الله توبتهم ويرفع مقته وغضبه ولعنته عنهم من بعد كفرهم شرط التوبة قبل موتهم، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَمَاتُوا وَهُمْ كُفَّارٌ أُولَـٰئِكَ عَلَيْهِمْ لَعْنَةُ اللَّـهِ وَالْمَلَائِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ ﴿١٦١خَالِدِينَ فِيهَا ۖ لَا يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلَا هُمْ يُنظَرُونَ ﴿١٦٢} صدق الله العظيم [البقرة].

    ويا عباد الله من الجنّ والإنس، إنّني الإمام المهدي ولعنة الله على الكاذبين إن كنت مفتريًا لشخصية المهديّ المنتظَر لعناً كبيراً، فلا تجتمع الظلمات والنور، أفلا تبصرون؟ فاتّقوا الله وأطيعون، وإن دعونا الله بعدم الفتح بيننا وبينكم بالعذاب الأليم حتى يهديَكم إلى الصراط المستقيم فلا نقصد بعدم الفتح بحكم العذاب بيننا وبين الذين علموا علم اليقين أنّ ناصر محمد اليماني هو المهدي المنتظر ومن ثم يسعون إلى إطفاء نور الله هيهات هيهات، ويأبى الله إلا أن يُتمّ نوره ولو كره المجرمون ظهوره، إلا من تاب وأناب منهم إلى ربِّه ليهديَ قلبه من قبل الفتح الأكبر فإنّ ربّي غفور رحيم.

    ولكنّني وللأسف أرى وكأنّ من علماء المسلمين من هم من شياطين البشر وهم من خطباء المنابر في بيوت الله! ولربّما يغضب من المهدي المنتظَر ناصر محمد أحدٌ من علماء المسلمين فيقول: "يا ناصر محمد، إنّك في بياناتك حَسَنُ الأخلاق لَيِّنُ القلب ومهذّبٌ في الخطاب، غير أنّك أحياناً تقسو على علماء المسلمين بالذات في خطابك وهم علماء تحترمهم أمّةُ الإسلام جميعاً في أقوامهم، ولكنّنا نرى في بيانك هذا وكأنّك تصف بعضاً منهم أنّهم كمثل شياطين البشر من خطباء المنابر"، ومن ثم يردُّ عليكم المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني وأقول: يا أمّة الإسلام ما ظنّكم بعلماءٍ أقول لأحدٍ منهم إنّني المهديّ المنتظَر أدعوكم إلى الحُكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون لنجمع شملكم ونوحّد صفوف أمّتكم فتقوى شوكتُكم ليعود عزّكم ومجدكم وليس لي شروط عليكم غير شرطٍ واحدٍ فقط هو أن تعتصموا بحبل الله جميعاً ولا تفرّقوا ثم ترتضوا بالله أن يكون هو الحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون، وليس على المهديّ المنتظَر ناصر محمد إلا أن يستنبط لكم حكم الله بينكم بالحقّ من كتاب أحكام الله في محكم القرآن العظيم، وشرطٌ علينا غير مكذوب أن نأتي بأحكام الله من محكم كتابه القرآن العظيم من آيات أمّ الكتاب البيّنات وليست المتشابهات إلا إن وجدتكم تجادلونني بالمتشابه فسوف أُهيمن عليكم بالبيان الحقّ له من ذات القرآن وأحسنُ تأويلاً منكم وأحسن تفسيراً، فإن وجدتم أنّ ناصر محمد اليماني لا يجادله عَالِمٌ من القرآن العظيم إلا وهيمنَ عليه بالعلم والسلطان فقد أصدقني ربّي الرؤيا بالحقّ عن طريق رسوله:
    [كان مني حرثك وعلي بذرك أهدى الرايات رايتك وأعظم الغايات غايتك وما جادلك أحدٌّ من القرآن إلا غلبته].

    وفي أخرى: [وإنك أنت المهديّ المنتظَر وما جادلك عالِم من القرآن إلا غلبتَه] انتهى.

    وبما أنّه لا ينبغي لكم أن تصدّقوا بأنّني المهدي المنتظَر بسبب هذه الرؤيا إذاً فلن تجدوا لكم من دون الله وليّاً ولا نصيراً لكون الله لم يأمركم أن تؤسِّسوا على الأحلام أحكاماً شرعيةً في دين الله ما لم يصدق الله الرؤيا بالحقّ على الواقع الحقيقي، وهنا تصبح الرؤيا حجّة عليكم ولا مجال للتكذيب بها من بعد أن صدَق الله عبده الرؤيا بالحدث الحقّ على الواقع الحقيقي، وهنا تصبح تلك الرؤيا حجّة عليكم من ربّكم لكونه صدّقها على الواقع الحقيقي، كونها تبيّنت لكم أنّها ليست من أضغاث الأحلام كون الشيطان يغالط عن معرفة الرؤيا الحقّ عن طريق المكر بأضغاث الأحلام السيئة وذلك حتى لا تفرقوا بين الرؤيا الحقّ وأضغاث الأحلام، وعليه فإذا وجدتم أنّ ناصر محمد اليماني حقاً وطوال سنوات سبعٍ لا يجادله عالِمٌ ولا من عامة الناس من القرآن إلا وهيّمنَ عليه بسلطان العلم من محكم القرآن العظيم وكأنّه قرآن جديد بين أيديكم من بعد أن فقهتم الحقّ في محكم كتاب الله فلكلِّ دعوى برهان وما هو بقرآنٍ جديدٍ، فإن قلت لكم بغير ما نطق به لسان محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - فلا تتبعونِ لكون المهدي المنتظر لن يبعثه الله رسولاً جديداً ولا نبيّاً يوحى إليه بوحيٍ جديدٍ؛ بل يبعث الله المهدي المنتظر ناصرَ محمدٍ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، ولذلك يجادلكم بما تنزَّل على محمدٍ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، ولكنّكم تريدون مهديّاً مفترياً على الله! ألا والله لا يتّبع الحقُّ رضوانَكم لو حاورتكم طيلة يوم الله هذا الأخير الطويل من الدهر يوم القيامة، ولكنّكم لا تعلمون أنّكم في يوم القيامة حسب أيام الله والذي تتخلّله أحداث الأشراط الكُبرى للساعة، ومن ثم تقوم الساعة في آخرهِ حسب أيّامكم في الحساب.

    فاتّقوا الله يا أولي الألباب فقد جُمِع الشمس والقمر في أوّل الشهر وهو هلال، فتلك علامةٌ لدخول البشر في يوم القيامة، ومن آيات التصديق للمهدي المنتظر يا معشر الكُفّار برؤية أهِلَّة المستحيل في نظر علماء الفلك كما سوف يحدث في هلال رمضان لعامكم هذا 1432 بعد غروب شمس السبت ليلة الأحد، كما يفتي بذلك الدكتور العالِم الفلكي (محمد عودة) بما يلي:

    استحالة رؤية هلال رمضان 1432 في جميع الدول العربية والإسلامية
    أكد الدكتور حاتم عودة رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية في مصر استحالة رؤية هلال شهر رمضان في جميع الدول العربية والإسلامية يوم الرؤية الموافق السبت 30 يوليو الحالي وذلك طبقا للحسابات الفلكية.
    وقال عودة إن الهلال ستستحيل رؤيته حيث سيغرب في تمام الساعة السادسة و28 دقيقة أي قبل غروب الشمس بـ 22 دقيقة في مصر، كما تستحيل رؤيته في كل الدول التي يغرب فيها الهلال قبل غروب الشمس بمدد تتراوح بين 11 دقيقة في داكار و22 دقيقة في معظم الدول العربية والإسلامية.
    وأوضح عودة أنه بذلك يتم شهر شعبان عدته 30 يوما، وتكون غرة شهر رمضان يوم الاثنين الموافق الأول من شهر أغسطس المقبل
    و
    من ثم يقول له المهدي المنتظر: يا أيّها الدكتور (محمد عوده) من مصر، لقد أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر في أوّل الشهر وأنتم في غفلةٍ معرضون عن الداعي إلى الذكر لهدي البشر، فاتّقوا الله الواحد القهار يا أولي الأبصار من قبل أن يسبق الليل النهار، واعلموا يا أولي الأبصار أنّ القمر في ليلة الاتّساق الكامل يظهر مع ظهور الشفق بالغرب، فإذا ظهر الشفق بالغرب فانظروا إلى الشرق ترون القمر البدر يظهر، تصديقاً لقول الله تعالى: {فَلَا أُقْسِمُ بِالشَّفَقِ ﴿١٦وَاللَّيْلِ وَمَا وَسَقَ ﴿١٧وَالْقَمَرِ إِذَا اتَّسَقَ ﴿١٨لَتَرْكَبُنَّ طَبَقًا عَن طَبَقٍ ﴿١٩فَمَا لَهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ ﴿٢٠وَإِذَا قُرِئَ عَلَيْهِمُ الْقُرْآنُ لَا يَسْجُدُونَ ۩ ﴿٢١بَلِ الَّذِينَ كَفَرُوا يُكَذِّبُونَ ﴿٢٢وَاللَّـهُ أَعْلَمُ بِمَا يُوعُونَ ﴿٢٣فَبَشِّرْهُم بِعَذَابٍ أَلِيمٍ ﴿٢٤إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُونٍ ﴿٢٥} صدق الله العظيم [الإنشقاق].

    ونستنبط من ذلك ميقات ليلة الاتساق للبدر الكامل، ليعلم الذين لا يعلمون أنّ تلك الليلة هي ليلة النصف من الشهر بظهور القمر عند ظهور الشفق مباشرةً بعد غروب الشمس فيدخل بدءُ الليل بظهور الشفق ومن ثم يظهر القمر البدر الكامل، وذلك لكي يسلك الليل من أوّله بدقة متناهية من بدءِ ظهور الشفق مباشرة، وأما غروب القمر فيوافق نهاية الليل عند ميقات النداء لصلاة الفجر في نهاية الليل، ولا ينبغي للقمر في ليلة اكتمال البدر ليلة النصف أن يغرب في ميقات الظلّ كون الظل هو من النهار؛ بل يغرب في طرف الليل بالضبط حين يبدأ الليل بالإدبار والانحسار من جهة الشرق بسبب ظهور طرف النهار، وذلك تصديقاً لقول الله تعالى:
    {كَلَّا وَالْقَمَرِ ﴿٣٢وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ ﴿٣٣وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ ﴿٣٤إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ ﴿٣٥نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ ﴿٣٦} صدق الله العظيم [المدثر].

    وعلى سبيل المثال فأنا لا أحاجّكم برؤية هلال المستحيل لرمضان 1432 حتى لا تفتنوا عليَّ أنصاري، وأخصّ منهم من الذين لم يُحِطهم الله بعد بحقيقة اسم الله الأعظم لكونكم سوف تردّون شهادة رؤية أهلّة المستحيل في نظركم كما حدث في أهلّة مضت وانقضت، ولذلك قلنا لن نحاجّكم بهلال المستحيل لرمضان 1432، وحتى لا نخرج عن الموضوع نعود إلى شروق القمر البدر في ليلة الاتساق الكامل فنجده في كتاب الله أنه يحدث بعد غروب الشمس ومع ظهور الشفق بالغرب، فإذا ظهر الشّفق بالغرب انظروا للشرق ترون القمر بازغاً بالشرق، تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَلَا أُقْسِمُ بِالشَّفَقِ ﴿١٦وَاللَّيْلِ وَمَا وَسَقَ ﴿١٧وَالْقَمَرِ إِذَا اتَّسَقَ ﴿١٨لَتَرْكَبُنَّ طَبَقًا عَن طَبَقٍ ﴿١٩فَمَا لَهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ ﴿٢٠وَإِذَا قُرِئَ عَلَيْهِمُ الْقُرْآنُ لَا يَسْجُدُونَ ۩ ﴿٢١بَلِ الَّذِينَ كَفَرُوا يُكَذِّبُونَ ﴿٢٢وَاللَّـهُ أَعْلَمُ بِمَا يُوعُونَ ﴿٢٣فَبَشِّرْهُم بِعَذَابٍ أَلِيمٍ ﴿٢٤إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُونٍ ﴿٢٥} صدق الله العظيم [الإنشقاق].

    وكم من مرة رأيتم القمر ليلة النصف من الشهر ولم ينقضِ من الشهر إلا ثلاثة عشر يوماً؟ وأما غروب القمر في تلك الليلة فتجدوه يوافق لظهور طرف النهار من جهة الشرق عند صلاة الفجر. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {كَلَّا وَالْقَمَرِ ﴿٣٢وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ ﴿٣٣وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ ﴿٣٤إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ ﴿٣٥نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ ﴿٣٦} صدق الله العظيم [المدثر].

    وأما في ليلة السادس عشر من الشهر فتجدون أنّ القمر لن يغرب إلا قُبيل طلوع الشمس، بمعنى أنّه لن يغرب إلا وقد دخل النهار، وستجدونه يغرب خلال ميقات الظلِّ، والظلُّ جزءٌ من النهار وميقاته من بعد صلاة الفجر إلى قبيل شروق الشمس، وأمّا الظلّ عند الغروب فهو جزءٌ من الليل وميقاته بعد غروب الشمس وقبل دخول الظُلمة، وعلى كُلِّ حالٍ نزيدكم تفصيلاً بإذن الله كل شيءٍ في حينه.

    ويا أحبّتي الأنصار لا تقلقوا على إمامكم إذا وجدتموه أحياناً لا يشارك بردودٍ لعدّة أيّام، فنحن مشغولون بإقناع قومٍ بعدم المشاركة في الفساد في اليمن ودخول البلاد في حربٍ أهليّة لا يُحمد عقباها، وكذلك آمر كافة الانصار القادرين على نشر الدعوة الحقّ للعالمين أن يهتموا بهذا البيان الذي سوف نأتي لكم برابطه كما يلي:

    http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?3375

    أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني ..
    _________________


  8. الترتيب #18 الرقم والرابط: 271101 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Sep 2015
    الدولة
    السعوديه
    المشاركات
    1,383

    افتراضي

    عجبا لك ياعلي والله التناقض في كلامك وهل يؤيد الله سبحانه بالعلم الا لاولياؤه وهل اولياء الله يفترون عليه مالم بنزل به سلطان

  9. الترتيب #19 الرقم والرابط: 271103 أدوات الاقتباس نسخ النص
    تاريخ التسجيل
    Apr 2017
    الدولة
    اليمن
    المشاركات
    42

    افتراضي


    هذة الرسالة قد قرأتها في المنتدى قبل فترة..لا اتذكر متى بالضبط وكانت لشخص آخر ... من يستطيع البحث في المنتدى سيجدها

  10. الترتيب #20 الرقم والرابط: 271104 أدوات الاقتباس نسخ النص
    الصورة الرمزية سناء رشاد
    سناء رشاد غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    الدولة
    ذرة سابحة في رضوان الله
    المشاركات
    343

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منصور احمد الاشول مشاهدة المشاركة

    هذة الرسالة قد قرأتها في المنتدى قبل فترة..لا اتذكر متى بالضبط وكانت لشخص آخر ... من يستطيع البحث في المنتدى سيجدها
    لماذا لم تحكم بين الناس فيما يختلفون فية بدون انتظار
    http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?p=270547

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 43
    آخر مشاركة: 25-09-2017, 09:26 PM
  2. أرجو من فضل إمامنا المهدي أن يزِدْنا إيضاحا فيما يخص تفسيره لــ(حبل من الله وحبل من الناس)
    بواسطة آمنت بنعيم رضوان الله في المنتدى دحض الشبهات بالحجة الدامغة والإثبات على مهدوية الإمام ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 09-08-2012, 08:23 PM
  3. قبل ان تحكم على انسان اسمع منه لا تسمع عنه
    بواسطة ( محب الحسين ) في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 15-07-2012, 11:20 PM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •