السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحبك في الله يا من اختارك ربي واصطفاك لتنصر رحمته للعالمين فما عساك أن تكون إلا رحمة..
أسأل الله تعالى أن يغفر لنا كل ذنب يمنع عنا رحمته أو يصرف عنا نعمته أو يوجب علينا عتابه أو نقمته أو عقوبته.

كنت أستفسر حول موضوع اخذ قرض من بنك لأجل قضاء ديوني ومساعدة أهلي
وكنت عاهدت الرحمن ألا أقوم بذلك ثلاث مرات...بيد أن جوابكم كان بخصوص الكفارة...
وقد أجابني الأنصار حفظهم الله تعالى وجزاهم خير الجزاء ؛عن موضوع القرض...
وقد أوحى لي ربي بفكرة وأنا أصلي بين يديه وفي قلبي أردد أنني لا أقوى ولا أجرؤ على مخالفة العهد الذي أقسمت وكررته فجال في ذهني :وكلي أباك.
وفعلا تحريت عن الأمر وجدته قانونيا ممكن وأنجزت له التوكيل بعد إستشارة مدير البنك.فسبحان الولي الحميد...

المسألة أنني في فترة كنت أعاهد الله تعالى لأبسط الأشياء كي أجبر نفسي على فعل الخيرات..
ورأيتني في المنام أردد حديثا للنبي عليه الصلاة والسلام ــ سددوا وقاربوا وأبشروا ــ
فماذا أفعل إن أضطررت إلى مخالفة عهد لمرة تم العودة إليه لأنني أنوي أن أظل على عهد ربي أبدا ما أبقاني...
فقط إن لم أستطع الوفاء لحظيا...هل علي الكفارة كل مرة ..
جزاك الله عنا خير الجزاء
إنا نكن لكم المودة التي أوصانا بها الرحمن لكم آل البيت الأطهار...نراكم على خير ولو بعد حين بإذن الله ...]




الأنصار حفظكم الله تعالى وجزاكم خير الجزاء
أسأل الله تعالى أن يغفر لنا كل ذنب يمنع عنا رحمته أو يصرف عنا نعمته أو يوجب علينا عتابه أو نقمته أو عقوبته.